محليات

الجارالله: إجراءات ضد مغردين في دول عربية.

تناول نائب وزير الخارجية خالد الجارالله عددا لا بأس به من القضايا الحيوية خلال احتفال السفارة الهندية أول من أمس بالذكرى الـ71 لتأسيس الهند، شملت التبشير بـ«تقدم» على صعيد ملف إعفاء الكويتيين من تأشيرة شنغن، و«الأسف» لعدم وجود جديد في الأزمة الخليجية، والتأكيد على اتخاذ «إجراءات عديدة» ضد مغردين في دول عربية لمنع المساس بالكويت ورموزها وشعبها. الملف الإيراني ففي الملف الإيراني، وحول استدعاء الخارجية للسفير الإيراني محمد إيراني، على خلفية تكرار تصريح قائد القوات الجوفضائية في الحرس الثوري بشأن استخدام قاعدة علي السالم ضمن قواعد أخرى في المنطقة في العملية التي نفذت قرب مطار بغداد مؤخراً، قال الجارالله «لم نتلق ردا من الخارجية الإيرانية، ولقائي مع السفير الإيراني كان إيجابيا، ولمست تفهمه لقلق الكويت وانزعاجها من مثل هذه الأخبار»، مبينا أن «السفير الإيراني وعد بنقل هذا إلى طهران واتخاذ موقف توضيحي، ونحن بانتظاره». صفقة القرن وفي شأن رؤيته للموقف العربي من صفقة القرن التي سيعلنها الرئيس ترامب الأسبوع المقبل، قال «دعونا لا نستبق الأحداث لنتسلم ونطّلع على تفاصيل هذه الصفقة، وعندها لكل حادث حديث، ولو أننا نتمنى أن يكون مضمونها متفقا مع قرارات الشرعية الدولية ومع المرجعيات التي كنّا وما زلنا نؤكد عليها فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية». حقوق الإنسان وبخصوص توقعاته لردود الأفعال بشأن تقرير الكويت حول حقوق الإنسان في جنيف، بين أن «هذا التقرير شامل وتشارك فيه جهات عديدة من الكويت، ومن المؤكد أنه أخذ في الاعتبار الملاحظات التي وردت في التقرير السابق وتفاداها ليقدم صورة مشرفة لحالة حقوق الانسان في الكويت». وردا على سؤال بخصوص عدم اتخاذ الخارجية أي اجراء ضد مغردين مسيئين للكويت في الخارج، قال الجارالله «هذا الكلام غير صحيح، فالكويت اتخذت اجراءات عديدة إزاء مغردين في دول عربية، وبالتالي هذا الإجراء سنواصل اتخاذه، ولن نقبل على الإطلاق أن يكون هناك مساس بالكويت ورموزها وشعبها». وعن الجديد فيما يتعلق بملف اعفاء الكويتيين من تأشيرة شنغن، قال «هذا الملف يتقدم وهناك بوادر إيجابية لتجاوب الجانب الآخر، ولكن المسألة قد تحتاج بعضا من الوقت». علاقات تاريخية وصف الجارالله العلاقات مع الهند بالتاريخية والمتميزة والممتدة بين الشعبين وعلى المستوى الرسمي بين قيادتي البلدين. Volume 0% This ad will end in 41   وأعاد إلى الاذهان موقف الهند لدعمها للحق الكويتي إبان الغزو العراقي الغاشم، مضيفا «نتطلع دائماً الى تعزيز هذه العلاقة مع هذه الدولة العظيمة التي تزخر بتاريخ حضاري مشهود وامكانيات على كل المستويات، فهي بكل المقاييس دولة وأمة عظيمة». الحدود البحرية مع العراق بالتطرق إلى زيارة وزير الدفاع العراقي للبلاد وعما اذا نوقش موضوع ترسيم الحدود البحرية لما بعد النقطة 162، رد الجارالله «كانت زيارة وزير الدفاع العراقي متعلقة بالجوانب الأمنية والعسكرية والتعاون في هذا في المجال، ولَم يتم بحث شيء تفصيلي او معمق فيما يتعلق بترسيم الحدود لما بعد النقطة 162، وهناك قنوات آخرى غير وزارة الدفاع العراقية وهناك تواصل بيننا حول هذا الموضوع، وكذلك مذكرات تفاهم بين الجانبين في هذا الشأن».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق