محليات

الاعلام: حرص حكومي على تعريف العالم بالكويت والمشاريع الاستراتيجية التي تتبناها

قالت وكيلة وزارة الاعلام الكويتية منيرة الهويدي ان جناح الكويت في اكسبو 2020 المقرر ان ينطلق في دبي في اكتوبر المقبل سيكون أيقونة رئيسية تجذب أنظار الزائرين من شتى انحاء العالم.
وأوضحت الهويدي وهي المفوض العام لدولة الكويت في اكسبو 2020 في مؤتمر صحفي للكشف عن تفاصيل الجناح الكويتي بحضور عدد من المسؤولين الكويتيين ووسائل اعلام إماراتية انه منذ تلقي دعوة المشاركة في اكسبو دبي بدأت دولة الكويت بالعمل على جميع المستويات والأصعدة بتسخير الإمكانيات لانجاح مشاركتها في هذه التظاهرة العالمية وضمان مشاركة نوعية بالشكل والمضمون تنال اعجاب كل من يزور المعرض.
واكدت ان الحرص الحكومي على المشاركة بهذا المحفل الدولي نابع من السعي لتعريف العالم بالكويت والمشاريع الاستراتيجية والمبادرات الطموحة التي تتبناها لتحقيق أهداف التنمية وفق رؤية (كويت جديدة 2035).
وأشارت الى اكسبو 2020 هو منصة مهمة تستطيع من خلالها الكويت تعزيز الشراكات والعلاقات وتبادل الخبرات في شتى المجالات مع الدول الأخرى المشاركة إضافة الى ابراز مسيرتها في شتى المجالات على الصعيد الدولي لاسيما الدور الإنساني.
وأوضحت الهويدي ان الكويت اختارت ان يكون جناحها في (محور الاستدامة) تحت عنوان (كويت جديدة..فرص استثمارية جديدة للاستدامة) تنبع من رؤية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في الاعتماد على الطاقات المتجددة وتماشيا مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.
واعتبرت الهويدي ان موقع الجناح الكويتي “يعد مميزا للغاية” حيث سيقع على مفترق ثلاث اتجاهات وقريب من قبة (الوصل) التي تعتبر قلب موقع اكسبو 2020 دبي.
وقالت ان المساحة الإجمالية لجناح الكويت تقدر ب 4550 متر مربع ويعد من اكبر الاجنحة المشاركة في المعرض وبتصميم خارجي راقي مستوحى من البيئة المحلية الكويتية التي تعبر عنها الكثبان الرملية ورمز الاستدامة من خلال برج المياه الذي يتوسط المبنى ويعكس رؤية الكويت للمستقبل كدولة مستدامة من خلال الاحترام العميق لبيئتها الطبيعية ومناخها وموارده.
وأوضحت ان الجناح لن يغفل في إبراز المهارات والابداعات الكويتية الواسعة في شتى المجالات حيث يوجد تسعة أماكن عرض خارج الجناح (بوثات) لإتاحة الفرصة للمبدعين والموهوبين الكويتيين لعرض ما لديهم امام ملايين الزوار الذين سيتوافدون على اكسبو 2020 على مدار ستة اشهر.
وشددت على ان الجناح الكويتي قد راعى في تصميمه ومحتواه كافة الفئات العمرية وذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال “وستتضمن اقسام الجناح أماكن خاصة لزيارات اطفال المدارس وكذلك سيستخدم به العديد من التكنولوجيا التفاعلية الحديثة التي ستساهم في ايصال الرسالة للزوار بشكل ممتع وسلس”.
واكدت منيرة الهويدي ان الروابط الأخوية والعلاقة التاريخية المميزة والممتدة بين دولة الكويت والامارات “هو الدافع الأكبر نحو مشاركة كويتية فاعلة ومميزة في المعرض خاصة وانها ستتزامن مع احتفالات الامارات باليوبيل الذهبي لعيدها الوطني”.
وشددت على ان “نجاح استضافة دولة الإمارات لهذا الحدث الهام هو نجاح للكويت” منوهة بالجهود المضنية التي تقوم بها ادارة اكسبو 2020 لانجاح هذه الفعالية العالمية وتسخيرها لكافة الإمكانيات لتذليل العقبات التي تواجه المشاركين الدوليين “وهو عمل رائع يستحق الشكر والثناء”.
وأضافت “من خلال اطلاعنا المباشر على الاستعدادات والتجهيزات التي يقوم بها الاشقاء الإماراتيين يوحي لنا بما لا يدع مجال للشك باننا مقبلون على حدث عالمي مميز وفريد”.
ودعت الهويدي جميع أطياف الشعب الكويتي وكافة المشاركين من كل انحاء العالم لزيارة اكسبو 2020 بشكل عام وجناح دولة الكويت بشكل خاص للاستمتاع بالأنشطة والفعاليات التي ستقام والتنقل بين الماضي والحاضر والمستقبل عبر رؤية (كويت جديدة 2035).
من ناحيته قال قنصل عام دولة الكويت في دبي والإمارات الشمالي ذياب الرشيدي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان المشاركة الكويتية تم التنسيق لها منذ اكثر من اربع سنوات من خلال الاجتماعات المستمرة مع الجانب الإماراتي لضمان مشاركة كويتية فاعلة وناجحة على كافة المستويات.
واضاف ان الكويت تعد من أوائل الدول التي ابدت عن رغبتها بالمشاركة في اكسبو 2020 موضحا ان جهود الوزارات الكويتية تظافرت منذ اليوم الاول لإنجاح المشاركة الكويتية لاسيما التعاون المثمر بين وزارة الخارجية ووزارة الإعلام.
ولفت الى تقديم الادارة التنفيذية للإكسبو 2020 كل أنواع الدعم والمساندة لضمان بناء وتجهيز الجناح الكويتي على أكمل وجه مؤكدا ان موقع الذي تم اختياره للكويت يعد من اهم المواقع على خارطة المعرض.
وواضح الرشيدي ان قنصلية الكويت وبالتنسيق مع الجهات المختلفة في الإمارات ستقوم بتوفير كافة أشكال الدعم للوفود الكويتية المشاركة في اكسبو 2020 مشيدا بالجهود الحثيثة التي يقوم بها أعضاء السلك الدبلوماسي والاداري والمالي في القنصلية لإنجاح المشاركة الكويتية.
وشارك في المؤتمر الصحفي الذي عقد برعاية القنصلية الكويتية كل من الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية خالد المهدي ووكيل وزارة الكهرباء والماء محمد بوشهري والوكيل المساعد للإعلام الخارجي بوزارة الإعلام فيصل المتلقم والوكيل المساعد لقطاع الهندسة بوزارة الإعلام الكويتية ناصر المحيسن.
وقام المسؤولون الكويتيون بإعطاء شرح لوسائل الاعلام الإماراتية عن فكرة جناح الكويت في اكسبو 2020 والفعاليات التي ستقام داخله وماهي الموضوعات التي سيتم طرحها في الجناح والتي سيتفاعل معها الزوار على مدار ستة أشهر.
وبحسب توقعات المكتب التنفيذي لمعرض اكسبو 2020 فانه من المنتظر ان يجذب 25 مليون زائر على مدى ستة اشهر تحت شعار (تواصل العقول وصنع المستقبل) حيث سيحتل الزوار الأجانب 70 بالمئة من اجمالي عدد الزوار.
وسيتضمن المعرض حوالي 60 حدثا على مدار 173 يوما عبارة عن عروض موسيقية وفلكلورية واستعراضات لآخر الابتكارات التكنولوجية ولوحات ثقافية يستطيع من خلالها الزوار اكتشاف المستقبل الذي ينتظر البشرية لاسيما في مجالات النقل والاستدامة والحلول للتحديات الاكثر الحاحا في العالم.
وتقوم فكرة المعرض على ابراز كل دولة مشاركة لرسالتها التي تريد إيصالها للعالم وكيفية مساهمتها في حل المعضلات والتحديات التي تواجه الكرة الأرضية لاسيما في مجال البيئة والطاقة المتجددة واستدامة الموارد الطبيعية.
وينطلق المعرض في ال 20 من أكتوبر المقبل وينتهي بالعاشر من أبريل 2021 ويقام بالمنطقة الجنوبية لإمارة دبي بالقرب من مطار آل مكتوم الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى