عربي

طهبوب: الكويت قيادة وشعباً داعمة للقضية الفلسطينية وحقوق شعبنا

أشاد السفير الفلسطيني لدى البلاد رامي طهبوب بموقف الكويت قيادة وحكوما وشعبا الداعم للقضية الفلسطينية ونيل الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة كاملة ودعم نضاله ضد أي محاولات لتصفية قضيته.
وأعرب طهبوب في بيان صحفي، عن الشكر الجزيل والعرفان إلى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه على دعمه ووقوفه إلى جانب القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني في نيل حقوقه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
وقال إن الشكر موصول إلى الشعب الكويتي الشقيق ممثلا بمجلس الأمة الكويتي الذي أبدى كل الدعم للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني والذي تمثل بما قام به رئيس المجلس مرزوق علي الغانم في المؤتمر ال30 الطارئ للاتحاد البرلماني العربي في العاصمة الأردنية عمان أخيرا من تعبير عن المشاعر العربية والإسلامية والمسيحية الرافضة لما يسمى خطة السلام الأمريكية.
ونوه طهبوب بموقف الدول العربية الشقيقة الذي اتخذته في الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في القاهرة الأسبوع الماضي في وجه كل محاولات تصفية القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني وخصوصا إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس وحق العودة للاجئين وغيرها من حقوق.
وأضاف أن هذا الموقف العربي أصيل وداعم للموقف الفلسطيني خصوصا أنه جاء بالإجماع وشكل سندا قويا للفلسطينيين أيضا في مجلس الأمن الدولي وكذلك موقف منظمة التعاون الإسلامي في الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية الدول الأعضاء بالمنظمة في جدة أخيرا الذي خرج بنفس قوة الموقف العربي و”كذلك تسلحنا أمس بموقف الاتحاد الإفريقي في الرفض التام لما يسمى خطة السلام الأمريكية”.
ولفت إلى أن الرفض الفلسطيني للخطة عائد بالأساس إلى تمسك الفلسطينيين بالقدس الشريف لأنه لن يكون هناك أي سلام بدونها مشيرا إلى أن الفلسطينيين سيتصدون بكل قوة لما يسمى خطة السلام الأمريكية “والمطلوب أن نكون يدا واحدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى