محليات

وزير النفط: “المجلس البلدي” شريك رئيس في تحقيق الأهداف التنموية

قال وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الدكتور خالد الفاضل، ان المجلس البلدي هو شريك رئيسي مع مؤسسات الدولة من خلال ادواره الهامة التي يساهم من خلالها بتحقيق الاهداف التنموية للدولة.


جاء ذلك في كلمة الوزير الفاضل على هامش توقيعه مذكرة التعاون مع رئيس المجلس البلدي اسامة العتيبي مضيفا ان توقيع المذكرة سيساهم بمزيد من التعاون بين وزارة الكهرباء والماء كجهة تنفيذية بالدولة والمجلس البلدي كونه المسؤول عن استراتيجيات المتعلقة بتخصيص الاراضي.


واشار الى ان دور المجلس لا يقتصر على تخصيص الاراضي فهو ايضا يضع الاليات والقوانين المحددة لعمليات الفرز والتي تعنى بها وزارة الكهرباء والماء بشكل مباشر.


واوضح الفاضل ان مذكرة التفاهم تتضمن تبادل الخبرات والمعلومات اضافة الى تزويد المجلس البلدي الدراسات الفنية المطلوبة من وزارة الكهرباء والماء من المختصين بهذه المجالات والتي ستجد صدى واسع من المجلس وذلك من خلال اقرار السياسات ذات الصلة.


من جانبه قال رئيس المجلس البلدي اسامة العتيبي في كلمة مماثلة ان التوقيع يعد سابقة للمجلس بالتعاون مع مؤسسات الدولة موضحا ان هذه الاتفاقية بدأ العمل عليها منذ حوالي العام “واليوم نحن نقطف تلك الجهود”.


واكد العتيبي ان المجلس البلدي لابد ان يكون امام مسؤولياته في جميع الامور التي تقع تحت اختصاصاته ومنها تخصيص الاراضي والمواققع بالاضافة الى اتخاذ القرارات المدعمة بالدراسات الفنية.


ولفت الى ان مذكرة التعاون تمكن المجلس البلدي من اتخاذ قرارات سليمة وان يكون هناك خط مفتوح وتعاون امثل مع وزارة الكهرباء والماء اضافة الى تشكيل فريق عمل كمنصة لهذه الاتفاقية ليمثل الدراسات الفنية ويمد خطوط سريعة لاتخاذ القرار.


وذكر ان المذكرة ستساهم بتقليص المساحات الزمنية مع وجود نظرة مستقبلية لافتا الى ان القرارات ستكون مغطاة بلوائح دون ان تكون منفردة مما يوفر الوقت على الوزارة والمجلس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى