محليات

وزير الداخلية: مجلس الوزراء منعقد يومياً لمتابعة مستجدات “كورونا”

قال نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح أن مجلس الوزراء “منعقد بشكل يومي” لمتابعة تداعيات مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) مؤكدا انه “لا مجاملة على صحة المواطنين والمقيمين”.
وقال الصالح في تصريح للصحفيين في مجلس الامة عقب انتهاء الاجتماع النيابي-الحكومي المصغر، إن “مجلس الوزراء منعقد بشكل يومي لدراسة تداعيات كل قرار وأخذ كل قرار في وقته فلا مجاملة على صحة المواطنين ولا مجاملة على أي نوع من أنواع الامن سواء الامن الصحي أو غيره فنحن سنأخذ الإجراءات التي تضمن سلامة المواطنين والمقيمين”.
وأوضح أن الوزراء تحدثوا خلال الاجتماع كل فيما يخصه عن الأعمال التي يقومون بها لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) مشيرا إلى حالة الطوارئ التي يعيشها العالم بأسره بشأن هذا الأمر.
وبين أن كل القرارات التي تصدر يوما بعد يوم من دول المنطقة ودول العالم تعتبر ردة فعل إزاء هذا الفيروس لافتا إلى أن الأطباء يعملون حاليا على معرفة مكوناته وطرق تفاعله مع الأدوية.
وذكر أنه تم خلال الاجتماع الحديث عن “إجراءات الحكومة القادمة حيث تكلم الوزراء المعنيون عما حصل منذ اليوم الأول ومنذ بداية استشعار دولة الكويت الخطر في انتشار المرض في إيران وأخذ إجراءات سباقة عن بقية دول المنطقة في اتخاذ قرارات لمواجهة الفيروس ومن ثم اتخذت باقي الدول نفس القرارات حيث تم التعليق المؤقت للرحلات الجوية في محاولة للسيطرة على دخول هذا الوباء إلى الكويت ثم اتخاذ خطط الاجلاء التي تمت للمواطنين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى