محليات

الداخلية: تنسيق بين «الخارجية» وعدد من الدول لفتح الأجواء أمام رعاياها للاستفادة من مهلة المغادرة دون دفع غرامات

كشف إدارة العلاقات العامة والإعلام الأمني بوزارة الداخلية عن توافد أعداد كبيرة من المقيمين المخالفين لقانون الإقامة للاستفادة من مهلة مغادرة البلاد دون دفع غرامة.

وخصصت وزارة الداخلية، 4 أيام تبدأ من اليوم الأربعاء، لاستقبال المخالفين لقانون الإقامة من للجالية الفيلبينية، حيث كان الإقبال كثيفا من قبل المخالفين للاستفادة من قرار وزارة الداخلية السماح للمخالفين بالمغادرة الى بلادهم من دون دفع غرامات مالية أو تكاليف السفر.

وتابع وزير الداخلية أنس الصالح ووكيل الوزارة الفريق عصام النهام مع القيادات الأمنية استقبال المخالفين لقانون الإقامة من الجالية الفيلبينية في مدرسة المثنى بالفروانية لإنهاء إجراءات مغادرتهم للبلاد.

وأكد وزير الداخلية أن هناك تنسيقا بين وزارة الخارجية وعدد من الدول لفتح الأجواء أمام رعاياها للاستفادة من مهلة المغادرة دون دفع غرامات مخالفة الإقامة، وقال إننا نسعى إلى تقديم كل المساعدات لتسهيل إجراءات سفر مخالفي الإقامة.

من جانب آخر، قال الصالح، إنه من حق وزير الصحة عزل بعض المناطق في حال لوحظ انتشار فيروس كورونا فيها، سواء التي يقطنها المواطنون أو الوافدون.

يشار إلى أن استقبال المخالفين من الجنسية الفيلبينية يستمر حتى حتى 5 أبريل الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى