محليات

فريق متابعة شفافية الأداء الحكومي بإدارة أزمة “كورونا” يجتمع مع “الطيران المدني”

اجتمع فریق متابعة شفافیة الأداء الحكومي في إدارة أزمة كورونا مع رئیس الإدارة العامة للطیران المدني الشیخ سلمان الحمود الصباح للوقوف على مدى شفافیة الإجراءات الحكومیة في مجال مكافحة وتدارك تداعیات فیروس كورونا المستجد (كوفید – 19 ) على الصعید الوطني.

وذكر الفریق المشكل من جمعیة الشفافیة الكویتیة والھیئة العامة لمكافحة الفساد (نزاھة) في بیان صحفي الیوم الخمیس أن الاجتماع یأتي لمتابعة وتقییم الإجراءات الحكومیة حسب معاییر الشفافیة العالمیة ومعاییر الصحة العالمیة.

وأضاف أنه وضع آلیة قیاس دقیقة مبتكرة من أجل إصدار تقریر وطني محاید یعكس تقییم دولة الكویت في ادارة ھذه الأزمة والعمل على نشره دولیا.

وأشار البیان إلى أن الشیخ سلمان الحمود قدم خلال الاجتماع شرحا وافیا لأعضاء الفریق حیث قال “إن مطار الكویت الدولي من أوائل المطارات في العالم التي اتخذت إجراءات احترازیة لمواجھة فیروس كورونا كان أھمھا تعلیق الرحلات التجاریة من والى المطار”.

وبین أن أعضاء مجلس ادارة (الطیران المدني) قدموا بدورھم شرحا مفصلا للفریق عن كافة الاجراءات الاحترازیة والوقائیة التي تم اتخاذھا منذ بدء تفشي الفیروس المستجد في الصین والمناطق المحیطة بھا اعتبارا من دیسمبر الماضي.

وأوضح الأعضاء أن الاجراءات تمت وفق معاییر الطوارئ الدولیة في مجال النقل الجوي الصادرة من قبل المنظمات الدولیة (منظمة الطیران المدني الدولیة ومجلس المطارات العالمي والمنظمة العربیة للطیران المدني) المعتمدة اثناء الكوارث والأوبئة.

وذكروا أنھ تم تعمیم خطة عمل مقسمة على عدة مراحل بدأت بتشكیل لجنة عملیات الطوارئ وإصدار التعامیم للجھات العاملة في مطار الكویت الدولي ضمن تنسیق دائم ومستمر مع الجھات الحكومیة.

وقدم أعضاء مجلس الإدارة أیضا إجابات وافیة على أسئلة الفریق إضافة إلى عرض مرئي عن كافة الاجراءات التي اتخذتھا الادارة وما تم التخطیط له تنفیذا للقرارت والتعامیم المتخذة في ھذا الشأن والاستعدادت لتنفیذ خطة عودة المواطنین من الخارج وخطة تسھیل مغادرة المقیمین في الكویت إلى دولھم.

وأفاد البیان أنھ تم ترتیب زیارة میدانیة لأعضاء الفریق للاطلاع على مرافق الادارة بدءا ببرج المراقبة الأرضیة ومراقبة تنظیم الحركة والطوارئ وانتھاء بموقع استقبال المواطنین القادمین من الخارج مع تقدیم شرح تفصیلي عن الاجراءات الاحترازیة المتبعة.

وبحسب البیان فإن الفریق سیقوم بنشر تقریر نھائي بعد استكمال كافة الزیارات وفق الجدول المعد مسبقا متطلعا الى تجاوب الجھات المعنیة لتسھیل عملھ لما فیھ من مصلحة بتحسین وضع دولة الكویت في المؤشرات الدولیة خاصة انھا تعد التجربة الأولى التي یقوم فیھا فریق یضم جھاز حكومي ومجتمع مدني بقیاس مدى شفافیة ونزاھة الإجراءات الحكومیة لمجابھة تداعیات (كورونا) على السلامة والأمن الوطني .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى