محليات

ضعف في تحصيل الفواتير.. 96 مليون دينار مقارنة بـ300 مليون العام الماضي

 بلغت تحصيلات وزارة الكهرباء والماء ، منذ يناير الماضي وحتى مطلع سبتمبر الجاري 96 مليون دينار، وهو انخفاض مقارنة بحصيلة تحصيلاتها العام الفائت التي فاقت الـ 300 مليون دينار.

وقالت مصادر مطلعة بوزارة الكهرباء ان الانخفاض الملحوظ في التحصيلات جاء رغم زيادة معدلات استهلاك العملاء بنسبة 25% هذا العام، بسبب تواجد معظم المواطنين والمقيمين في البلاد خلال الصيف الحالي.

وتقف أسباب عدة وراء انخفاض قيمة التحصيلات لهذا العام، أرجعتها مصادر مطلعة في الوزارة إلى تساهل الوزارة في تحصيل مستحقاتها أولاً بأول، خصوصاً من أصحاب الفواتير الكبيرة، بعد أن أوقفت الوزارة بناءً على تعليمات وزير النفط وزير الكهرباء والماء بالوكالة الدكتور خالد الفاضل، قطع المياه عن المتخلفين عن السداد.

وأضافت المصادر «من ضمن الأسباب أيضاً، إغلاق مكاتب شؤون المستهلكين لفترة طويلة في بداية الأزمة، الأمر الذي حال دون استفادة الوزارة من تحصيل مبالغ كبيرة خصوصاً من أصحاب القطاعات الاستثمارية والتجارية، في ظل عدم المام جميع العملاء بطرق الدفع الكترونياً عبر تطبيقات الوزارة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى