محليات

سفارتنا في ماليزيا تفتح سجلا للتعازي في وفاة سمو الأمير الراحل

اعلنت سفارة دولة الكويت في ماليزيا اليوم الخميس فتح سجلا للتعازي في وفاة صاحب السمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وذلك في مقر السفارة بالعاصمة كوالالمبور.

وأشارت السفارة في بيان إلى أن سجل التعازي بدأ منذ يوم أمس وسيستمر حتى يوم غد الجمعة مبينة انها تستقبل رسائل التعازي على بريد السفارة الإلكتروني( kuwembmy@gmail.com).

وعبر سفير دولة الكويت في ماليزيا الدكتور حمد بورحمه عن حزنه في وفاة ورحيل الشيخ صباح الأحمد الصباح قائلا “أنها واقعة حزينة ومؤثرة على كل الشعب الكويت ومحبي السلام فالراحل الكبير كانت مآثره الخيرة داخل وخارج الوطن”.

وأضاف بورحمه “بخلاف سجله السياسي الكبير في خدمة الوطن كانت له مشاركة فاعلة وبصمة واضحة في حل الكثير من الأزمات السياسية والصعوبات الاقتصادية في الدول العربية والإسلامية ودول العالم”.

وأشار إلى أن حصوله على العديد من الأوسمة والجوائز الدولية شهادة على هذه الإنجازات الطيبة وهو بالفعل قائد ورائد العمل الإنساني وأمير الإنسانية رحمه الله كما شهدت له هيئة الأمم المتحدة بواسطة أمينها العام السابق بان كي مون.

وأوضح السفير بورحمه ان سمو الأمير الراحل كانت له زيارات وعلاقات طيبة وبناءة مع ماليزيا منذ زمن بعيد على مستوى القيادة والشعب فهو محب وداعم لكل الدول الإسلامية في الشرق والعالم أجمع.

وأضاف “من خلال تواصلنا معه كدبلوماسيين في المناسبات الرسمية والاجتماعية ومنذ كان وزيرا للخارجية كان الراحل بمثابة الأب الموجه لكل الدبلوماسيين وقد صنع أجيال من الدبلوماسيين في ظل قيادته وتوجيهاته السامية والحكيمة لخدمة الوطن”.

وقال “نحن نعزي أنفسنا ونعزي أسرة الصباح الكريمة والشعب الكويتي وكل محبي الشيخ صباح رحمه الله في الوطن العربي والإسلامي والعالم كافة.. رحم الله الفقيد الكبير وتغمده بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته وألهمنا جميعا الصبر والسلوان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى