إقتصاد

البنك الدولي: ارتفاع قياسي لديون الدول الأكثر فقرا لـ744 مليار دولار

قالت مجموعة البنك الدولي إن إجمالي الدين الخارجي للبلدان الأكثر فقرا المشمولة بمبادرة تعليق خدمة الدين قفز بنسبة 5ر9 في المئة على أساس سنوي في عام 2019 ليسجل مستوى قياسيا بلغ 744 مليار دولار.
وأوضحت المجموعة في بيان أنه وفقا لتقرير إحصاءات الديون الدولية لعام 2021 فإن المستوى المسجل يسلط الضوء على الحاجة الملحة للدائنين والمدينين على حد سواء للتعاون لدرء المخاطر المتنامية فيما يتعلق بأزمة ديون سيادية ناجمة عن جائحة فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).
وذكر التقرير أن “وتيرة تراكم الديون في هذه البلدان بلغت ضعف معدلها في البلدان الأخرى المنخفضة والمتوسطة الدخل في عام 2019”.
وأوضح أن “ارتفاع مستويات الدين العام كان يدعو للقلق بالفعل قبل ظهور جائحة (كورونا) لاسيما في العديد من أفقر دول العالم” مشيرا إلى التقرير الذي نشر في ديسمبر 2019 بهذا الشأن.
وأضاف أن مجموعة العشرين استجابت لدعوة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بتبني مبادرة تعليق خدمة الديون في أبريل 2020 لمساعدة ما يصل إلى 73 دولة من أفقر البلدان في إدارة تأثيرات الجائحة.
وقال رئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس في تصريح نشره البنك على موقعه الالكتروني الرسمي “لقد حان الوقت لاتباع نهج أكثر شمولا لمعالجة أزمة الديون التي يواجهها الناس في أفقر البلدان”.
وأوضح مالباس أن هذا النهج يتضمن تعليق خدمة الديون بالإضافة إلى جهود أوسع مثل خفض رصيد الديون وإعادة هيكلتها بشكل أسرع على أساس شفافية أكبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى