محليات

غرامات فورية على مخالفي الاشتراطات الصحية.. رفع القانون لصاحب السمو

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي ظهر أمس في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح بما يلي:تقدم مجلس الوزراء في مستهل أعماله بأسمى آيات التهاني وصادق التمنيات والتبريكات إلى سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد حفظه الله على تزكيته والثقة المستحقة التي أولاها إياه حضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه ومبايعته في مجلس الأمة بالإجماع وليا للعهد لتؤكد الكويت مجددا ريادتها الدستورية والقانونية بإنجاز هذا الانتقال الهادئ السلس للسلطة والإشادة في هذه المناسبة بمسيرة سموه حفظه الله المباركة والحافلة بالعطاء والتفاني والإنجازات المشهودة في خدمة الكويت وشعبها الكريم من مختلف المواقع مبتهلين إلى الله العلي القدير أن يحفظ للوطن العزيز دوام الأمن والاستقرار والرفعة والعزة والازدهار في ظل القيادة الحكيمة والرعاية الكريمة لصاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد الأمين حفظهما الله ورعاهما.

الوضع الصحي

ثم استمع مجلس الوزراء إلى شرح قدمه وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح حول آخر المستجدات المتعلقة بعودة تفشي فيروس كورونا المستجد في دول العالم في ظل الانتشار المتسارع وارتفاع عدد الوفيات والإصابات وذلك من واقع تقارير منظمة الصحة العالمية كما أحاط المجلس علما بالوضع الصحي في البلاد وتفاصيل أعداد حالات الإصابة والتعافي والوفيات ومن يتلقون العلاج وما تم ملاحظته مؤخرا من ارتفاع نسبة إشغال الأسرة في المستشفيات وأعداد من هم في العناية المركزة والجهود والإجراءات الاحترازية التي تتخذها وزارة الصحة للتصدي لهذا الفيروس الفتاك والتي تكفل سلامة وصحة المواطنين ومن يعيشون على أرض الكويت.

الالتزام بالاشتراطات

وقد دعا مجلس الوزراء مجددا كافة المواطنين والمقيمين إلى الالتزام الجاد بكل التعليمات والإرشادات الصحية للحد من آثار ومخاطر هذا الوباء وتلافي استمرار التطورات المؤسفة التي طالت دول العالم ومضاعفاتها مع ضرورة استشعار المسؤولية المجتمعية في تجنب التجمعات التي تتعارض مع التعليمات الصحية للحد من أسباب العدوى وتخفيف الضغط على المنظومة الصحية حيث أن السيطرة على الوضع الوبائي يتحقق بتعاون مشترك بين أفراد المجتمع ومؤسساته للحفاظ على صحة وسلامة الجميع.  

قرارات حكومية

وفي هذا الصدد فقد تدارس مجلس الوزراء التوصيات  الواردة من اللجنة الوزارية لطوارئ كورونا استكمالا للقرارات والإجراءات التي تم اتخاذها وقد قرر مجلس الوزراء ما يلي:

أولا – تكليف وزارة الإعلام بتكثيف وتطوير الرسائل الإعلامية الخاصة بالاشتراطات الصحية لنشر الوعي وتعزيز الانضباط.

ثانيا – الالتزام بحجز المواعيد لتناول الوجبات في صالات المطاعم والمقاهي والحضور إلى الأندية الرياضية تجنبا للتزاحم والاختلاط وانتشار العدوى.

ثالثا – منع إقامة المخيمات الربيعية والخيام المؤقتة بالمناطق السكنية والشاليهات.

رابعا- تكليف اللجنة الرئيسية لمتابعة تنفيذ الاشتراطات الصحية المتعلقة بمكافحة فيروس كورونا بتطوير أساليب عملها وتكثيف جهودها بما ينسجم مع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا وارتفاع مؤشرات العدوى.

 – ضم الفريق المتقاعد/ عبدالفتاح العلي للجنة الرئيسية لمتابعة تنفيذ الاشتراطات الصحية المتعلقة بمكافحة فيروس كورونا.  

غرامات فورية

كما اطلع المجلس على التوصية الواردة من لجنة الشؤون القانونية بشأن مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم (8) لسنة 1969 الخاص بالاحتياطيات الصحية والوقاية من الأمراض السارية والذي يتضمن إضافة مادة تستهدف توقيع الغرامات الفورية على المخالفين للاشتراطات الصحية ضمن إطار أحكام القانون وكيفية سداد هذه الغرامات وقرر مجلس الوزراء الموافقة على مشروع القانون ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه تمهيدا لإحالته إلى مجلس الأمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى