دولي

الخوف من كورونا.. إغلاق جديد في إنجلترا لمدة شهر

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، فرض إغلاق عام في إنكلترا لمدة شهر لمكافحة انتشار كوفيد-19، في وقت تجاوزت المملكة المتحدة عتبة مليون إصابة بالفيروس.
وأشارت تقارير إلى أن الخطة تشمل إغلاق كل المتاجر غير “الأساسية” لكنها ستبقي الحضانات والمدارس والجامعات مفتوحة.
ويأتي فرض إغلاق عام جديد بعدما حذّر كبار الخبراء الصحيين بأن سرعة تفشي الفيروس تتخطى أسوأ توقعاتهم.
وتجاوزت المملكة المتحدة عتبة مليون إصابة بفيروس كورونا المستجد منذ ظهور الوباء. وأعلنت الحكومة السبت أن عدد الإصابات بلغ 1,011,660.
وسجل البلد الأكثر تضرراً من الوباء في أوروبا 46555 وفاة، 326 منها خلال الساعات الـ24 الماضية.
وأظهرت وثائق نشرت الجمعة حول اجتماع عقدته في الثامن من أكتوبر المجموعة الاستشارية العلمية الحكومية لحالات الطوارئ (سيج)، تحذيرها بأن وتيرة الإصابات والتسجيل في المستشفيات “تتخطى مستويات السيناريو الأسوأ”.
وكان قد أعِدَّ في يوليو تصورٌ للسيناريو الاسوأ يقدّر فيه عدد الوفيات المحتملة بكوفيد-19 بـ85 ألف حالة إضافية خلال الموجة الشتوية للوباء.
لكن في آخر تقرير نشر الجمعة، حذّر المكتب الوطني للإحصاء من “تزايد مطّرد في أعداد الإصابات” وصولا إلى نسبة تبلغ نحو واحد بالمئة على صعيد البلاد.
وسبق أن فرضت دول أوروبية عدة وحكومات المقاطعات البريطانية في اسكتلندا وويلز وإيرلندا الشمالية إغلاقات جزئية لمحاولة الحد من تسارع وتيرة التفشي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى