دولي

شرطة نيويورك تستعد لأي أعمال شغب محتملة بعد إغلاق اللجان الانتخابية

حذر مفوض شرطة نيويورك ديرمو شيا الثلاثاء من أنه لن يكون هناك “أي تسامح” من قبل أفراد الشرطة أمام أي أعمال شغب محتملة في المدينة بعد إغلاق اللجان الانتخابية ووصول النتائج الأولية، وهو الشيء الذي استعدت له عدة متاجر بتأمين واجهاتها.

وقال المسؤول في تصريحات للصحفيين “إلى كل مواطني نيويورك، ثمة رجال شرطة كثيرون في الشارع ولن يكون هناك أي تسامح (امام أي أحداث شغب محتملة)”.

وأشار شيا إلى أنه يتفهم موقف أصحاب المتاجر الذين قرروا تأمين أبوابهم وواجهاتهم لتجنب حالات النهب التي عانت منها نيويورك في نهاية ومطلع يونيو/حزيران.

وأوضح المسؤول أن شرطة نيويورك “مستعدة” لمواجهة أي أحداث شغب، مضيفا أن هناك مجموعة من الأشخاص قد يحتجون “لمجرد أن السماء زرقاء. لا أظن أنهم مهتمون حتى بمن يفوز بالانتخابات”.

وجاءت تصريحات المسؤول بعد ساعتين من فتح نحو ألف و200 لجنة انتخابية أبوابها في نيويورك في السادسة صباحا بالتوقيت المحلي (11.00 ت.ج.).

وتجري الولايات المتحدة الثلاثاء انتخابات تعتبر الأكثر استقطابًا في تاريخ ذلك البلد، حيث يتنافس على السلطة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب، المرشح لإعادة انتخابه، والديمقراطي جو بايدن، الذي يتقدم بفارق طفيف في استطلاعات الرأي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى