محليات

وزير الداخلية: حريصون على تأمين الضوابط والاشتراطات الصحية لانتخابات «أمة 2020»

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح الحرص على إعداد وتأمين انتخابات مجلس الأمة للفصل التشريعي ال16 المقرر عقدها في 5 ديسمبر المقبل وفق الضوابط والاشتراطات الصحية التي من شأنها الحفاظ على سلامة الناخبين والناخبات والقائمين على عملية الاقتراع.

جاء ذلك في تصريح أدلى به الوزير الصالح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الأربعاء خلال جولته التفقدية لمقر الترشح لانتخابات مجلس الأمة 2020 في مدرسة خولة المشتركة بمنطقة الشويخ في آخر أيام فتح باب الترشح للانتخابات.

وقال الوزير الصالح إن اللجنة التي تتولى وضع آلية عملية تنظيم الانتخابات بكل مراحلها لضمان ممارستها وفق الاشتراطات الصحية وتجنب أسباب العدوى الصادر تشكيلها بقرار من مجلس الوزراء برئاسته تعمل على إضفاء الشروط الصحية إلى جانب كل الإجراءات القانونية المنصوص عليها في عملية الاقتراع لتوفير جميع المتطلبات اللازمة لعملية الانتخاب.

وأضاف أن تلك اللجنة تعكف الآن على إنهاء سلسلة الإجراءات الصحية التي ستتم من بداية وصول الناخب إلى باب المدرسة حتى الانتهاء من عملية التصويت والخروج من المدرسة بناء على توصية قطاع الصحة العامة بوزارة الصحة.

وأوضح أن تلك اللجنة ستقوم برفع التوصيات إلى مجلس الوزراء لاعتمادها متطلعا لتعاون الجميع في الالتزام بتطبيق تلك الإجراءات والضوابط الصحية إلى جانب الالتزام بالدستور والقانون.

وعن قرار مجلس الوزراء الصادر في اجتماعه الاسبوعي أمس الأول الاثنين بالموافقة على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 35 لسنة 1962 في شأن انتخابات مجلس الأمة والذي يستهدف استحداث لجنة وطنية عليا للانتخابات تتولى الإشراف عليها من كافة جوانبها وإدارتها وتنظيم الحملات الانتخابية بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية في مداولته الأولى أوضح أن “مجلس الوزراء كان يأمل استكمال هذا المشروع في بداية أو منتصف العام الحالي”.

وأضاف “لكن الظروف الاستثنائية جراء مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) في البلاد والتي أدت لتعطيل كل الجهات المعنية للأسف لم تمكنا من استكمال إجراءات هذا المشروع الوطني والحيوي الذي يتطلب أخذ آراء جميع الجهات المعنية خاصة المجلس الأعلى للقضاء”.

وذكر أنه “تمت الموافقة على مشروع القانون في مداولته الأولى بعد استكمال كل الإجراءات وأخذ الموافقات الأولية والآن بصدد وصول آخر الموافقات ليقوم مجلس الوزراء بإقراره في مداولته الثانية في الاجتماع الأسبوعي المقرر عقده يوم الاثنين المقبل ثم إرساله إلى مجلس الأمة”.

وأعرب عن الأمل بأن يأخذ مشروع القانون أولويته ويكون تحت نظر مجلس الأمة المقبل لمناقشته وإقراره كي تكون تلك اللجنة جاهزة لانتخابات مجلس الأمة التي تلي الانتخابات الحالية وذلك لتطبيق ما ورد في مشروع القانون لإضفاء مزيد من الشفافية والحيادية والتأكيد بأن كل الصلاحيات الممنوحة لهذه اللجنة تكون تحت نظرها.

وعبر الوزير الصالح عن خالص التمنيات لجميع المرشحين والمرشحات بالتوفيق لمصلحة خدمة البلاد وأن يكون العرس الديمقراطي مثالا يحتذى في الشفافية متوجها بالشكر والتقدير لجميع العاملين على تمكين إجراء عملية الترشح لانتخابات (أمة 2020) ب”شكل سلس قدر الإمكان وفق الضوابط الصحية”.

وثمن جهود موظفي وزارات الداخلية والصحة والإعلام والتربية على إعداد وتجهيز مدرسة (خولة المشتركة) وجمعية الهلال الأحمر الكويتي في تأمين المتطلبات الصحية خلال الأيام العشرة لفتح باب الترشح.

وكانت إدارة شؤون الانتخابات التابعة لوزارة الداخلية افتتحت بتاريخ 26 أكتوبر الماضي باب الترشح لانتخابات أعضاء مجلس الأمة في الفصل التشريعي ال16 (أمة 2020) ويستمر ذلك حتى نهاية الدوام الرسمي اليوم (عاشر أيام فتح باب الترشح). 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى