إقتصاد

أبوظبي.. تعفي المواطنين من دفع مقدمة شراء المسكن الأول

أكد المصرف المركزي الإماراتي مؤخراً أنه اتفق مع هيئة الإسكان في أبوظبي على اعتبار المبلغ الذي يتم اعفاء المواطنين منه من قرض الإسكان والمقدر بقيمة 500 ألف درهم، دفعة مقدمة في حال رغب المواطن بأخذ تمويل بنكي إضافي لشراء مسكنه الأول.

ووفقاً لتعميم أصدره المركزي، فإن قرض هيئة الإسكان للمواطنين في أبوظبي لشراء أو بناء المسكن الأول يبلغ مليوني درهم يحصل المواطن بموجبه على خصم تلقائي منه بقيمة 500 ألف درهم، أي أنه يسدد 1.5 مليون درهم فقط.

ويتوجب على البنوك وشركات التمويل، اعتبار مبلغ 500 ألف التي يعفى من سدادها المواطن لهيئة الإسكان هي نسبة ال 15 بالمائة الدفعة المقدمة المفروضة على المواطنين، لأخذ تمويل بنكي إضافي، وفقاً لنظام الرهن العقاري الصادر عن المصرف، حسبما ذكرت “الإمارات اليوم”.

ووفقا للاتفاقية الجديدة بين مصرف الإمارات المركزي وهيئة الإسكان في العاصمة تقوم الأخيرة بسداد مبلغ الـ500 ألف درهم إلى البنوك عن المواطن المقترض، كدفعة مقدمة، في حال رغب في أخذ تمويل إضافي فوق قرض الإسكان للمواطنين لشراء أو بناء مسكنه الأول.

وقال المصرف: “نرجو إعلامكم بأنه وفقاً للمادة 5 من نظام قروض الرهن العقاري فقد اتفق المصرف المركزي مع هيئة أبوظبي للإسكان على أن المبلغ الذي يعفى منه المواطن من قيمة قرض الإسكان الممنوح من الهيئة، يمكن اعتباره من قبل موفري قروض الرهن العقاري بمثابة دفعة الـ 15% المقدمة المطلوبة من قيمة العقار، أو جزء من الدفعة اذا كان مبلغ الاعفاء لا يغطي نسبة 15% المطلوبة.”.

وأضاف المصرف: “يتم ذلك عند منح قروض لشراء المنازل للمواطنين وفقاً للنظام أعلاه وتعديلاته وذلك بالشروط الاتية: أن يكون العقار المراد تمويل شرائه هو المنزل الأول للمواطن ويستخدم لسكنه، وأن يسدد المواطن قيمة الفرق في الدفعة المقدمة لتغطية نسبة الـ15 بالمائة المطلوبة حسب النظام اذا تطلب الأمر ذلك، من مصادره الخاصة، وليس من مصادر اقتراض أخرى، وألا تتعدى قيمة العقار خمسة ملايين درهم، فضلاً عن الالتزام بالمتطلبات الأخرى المذكورة في نظام الرهن العقاري.”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى