صحة

الولايات المتحدة قد تحصل على لقاحين معتمدين ضد كورونا بنهاية العام

قال البيت الأبيض إن الولايات المتحدة قد تحصل على لقاحين معتمدين ضد فيروس كورونا بحلول نهاية العام، ويمكن توزيع 20 مليون جرعة الشهر المقبل.  
وقال الطبيب المغربي منصف السلاوي، الذي يرأس ما يعرف بعملية “وارب سبيد” ، إن المشروع يسير في طريقه لتحصين 20 مليون شخص في الأشهر المقبلة ثم ما يتراوح بين 25 و30 مليون شخص كل شهر بعد ذلك.  
وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اللقاحات ستكون متاحة على نطاق واسع بحلول نيسان/أبريل. 
وبالمثل، هناك عقاران يمكن أن يساعدا مرضى كوفيد 19، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، في طور الموافقة عليهما ويمكن أن يحصلا على الترخيص قبل نهاية العام. 
وكان ترامب والسلاوي من بين عدد من المسؤولين الذين تحدثوا من حديقة الورود، خارج البيت الأبيض، إلا أنه لم تكن هناك فرصة للصحفيين لطرح أسئلة. 
وقال ترامب، فيما بدا أنها خطوة انتقامية، إن اللقاحات لن تكون متاحة ل‍نيويورك، حيث أثار الحاكم أندرو كومو، وهو ديمقراطي، الشكوك حول عملية موافقة البيت الأبيض على لقاح وقال إنه يريد تصريحا محليا باستخدام اللقاحات.
وقال الرئيس الجمهوري، “لذلك، لن نسلمها إلى نيويورك حتى نحصل على إذن للقيام بذلك”.  
وقالت شركة “فايزر” الأمريكية العملاقة للأدوية هذا الأسبوع إن لقاحها الذي تطوره مع شركة “بيونتيك” الألمانية يظهر معدل كفاءة بنسبة 90 بالمئة، مما يزيد الآمال في إمكانية السيطرة على الوباء قريبا، حتى مع تحذير مسؤولي الصحة العامة من أن انتهاء الوباء قد يكون بعد شهور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى