دولي

ترامب يلمح للمرة الأولى إلى احتمال رحيله من البيت الأبيض

في أول ظهور علني له منذ أكثر من أسبوع، ألمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى أنه قد لا يكون رئيساً للولايات المتحدة بعد يناير/كانون الثاني المقبل.

وبدا ترامب هادئاً عندما أدلى ببيان حول فيروس كورونا، قال فيه إن “حكومته لن تفرض إغلاقاً على الشعب الأمريكي؛ لكنه أضاف أنه لا يعرف أي إدارة ستكون في المستقبل، وأنّ الوقت كفيل ليخبرنا”، وكأنّه قد أقرّ بشكل غير مباشر، بإمكانية انتقال الإدارة الأمريكية لبايدن في الفترة المقبلة.

وفي حديثه عن الاستجابة لفيروس كورونا، قال ترامب: “هذه الإدارة لن تقوم بإغلاق… مهما حدث في المستقبل – من يعرف أي إدارة ستكون موجودة حينها، أعتقد أنّ الوقت كفيل ليخبرنا، لكن يمكنني إخباركم أنّ هذه الإدارة لن تفرض إلى الإغلاق”.

ولكنه لم يعترف صراحةً بفوز جو بايدن بالانتخابات ولم يرد على أي أسئلة من الصحفيين.

وكانت تعليقاته خارج البيت الأبيض بشأن الانتخابات، هي الأولى له على صعيد علني منذ إعلان فوز جو بايدن. ومع احتساب الأصوات المتبقية، أعلنت وسائل إعلام أمريكية فوز جو بايدن بولاية جورجيا.وقال ترامب إنه يتوقع أن يصبح لقاح فيروس كورونا متاحاً لجميع المواطنين في الولايات المتحدة في أبريل/نيسان، وسط ارتفاع هائل بعدد الإصابات اليومية الجديدة بالمرض الفتاك.

وأضاف ترامب إنه يتوقع الحصول على إذن استخدام طارئ للقاح فايزر “قريباً جداً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى