صحة

خطة إغلاق إيران الجديدة تبدأ مع تصاعد وتيرة الوفيات

بدأت إيران اليوم السبت تنفيذ خطة اغلاق صاومة جديدة في كافة أنحاء البلاد لمكافحة فيروس (كورونا المستجد كوفيد 19) وسط تصاعد لوتيرة الإصابات والوفيات جراء تفشي الجائحة.

وتشمل الخطة التي تستمر لمدة أسبوعين إغلاق المحال والأسواق التجارية والمراكز الرياضة والتعليمية باستثناء الدوائر الحكومية الخدمية إضافة الى المخابز والصيدليات ومحال بيع المواد الغذائية وأسواق الخضار والفاكهة.


كما تفرض الخطة قيودا صارمة على حركة مرور المركبات داخل المدن ومراكز المحافظات ومنع السفر بين المدن باستثناء المركبات التي تحمل لوحات سكان لأهالي تلك المدينة أو المحافظة.

ومن جانبه قال الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس (كورونا) “قررنا الإغلاق ووضع القيود أمام التنقل بين المدن بهدف السيطرة على تفشي الفيروس وخفض الضغط على الكادر الطبي وإقتصاد البلاد”.

وأشار الى انه يتم تنفيذ الحظر على حركة المرور داخل المدن من الساعة التاسعة مساء حتى الرابعة فجرا مؤكدا ضرورة خفض الإزدحامات وحركة المرور داخل المدن خاصة تلك التي تعاني من تصاعد كبير في معدلات الإصابات والوفيات.

ودعا الرئيس الايرانيين المواطنين الى ضرورة الالتزام بالبرتوكولات الصحية للحد من تفشي الفيروس لافتا الى ان استمرار القيود من عدمها يعود إلى مدى تعامل المواطنين والتزامهم بالإرشادات الصحية.

وتعيش إيران منذ فترة موجة ثالثة من فشي فيروس (كورنا) حيث بلغت إجمالي الوفيات في عموم البلاد 44327 حالة فيما أرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 841308 حالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى