محليات

«الداخلية» وضعت مجموعة من الخطوات حتى لا يتمكن مجرمي الانترنت من البيانات البنكية اثناء التسوق الالكتروني

في ظل جائحة كورونا التي المت بالعالم واتجاه المستهلكين للاسواق الالكترونية بسبب الاغلاق اولا و لتفادي التقارب الاجتماعي ثانيا، مما جعل التسوق الإلكتروني بيئة خصبة يتم استغلالها من قبل مجرمي الانترنت بغرض سرقة الاموال و البيانات البنكية.

كما اننا نمر بهذه الايام بمواسم التسوق الالكتروني التي تكثر بها العروض والخصومات الهائلة والتي سيترتب عليها اقبال من قبل الافراد وزيادة بكمية الاموال المتداولة عبر منصات التسوق الالكتروني، لذلك فإن وزارة الداخلية متمثلة بقطاع الأمن السيبراني قامت بوضع مجموعة من الخطوات الارشادية لحماية الأفراد والحد من أخطار التحايل والخداع الإلكتروني والاثار المترتبة عليها التي تصاحب تلك المواسم.

وفيما يلي الخطوات التي وضعتها وزارة الداخلية:

– عدم استخدام الشبكات اللاسلكية العامة (public Wi – Fi).

– تسوق من خلال المواقع الرسمية والمعروفة فقط مع التأكد من أن الموقع يستخدم بروتوكل (https) الآمن.

– عدم فتح الرسائل مجهولة المصدر سواء (بريد الكتروني – تطبيقات التواصل الاجتماعي – رسائل نصية) أو الضغط على الروابط المرفقة بها أو فتح المرفقات.

– عدم مشاركة أي معلومات بنكية أو شخصية أو الافصاح عنها عبر الهاتف أو شبكة الانترنت.

– استخدام كلمات مرور قوية ومعقدة تحتوي على حروف، ورموز وأرقام وألا يقل طولها عن 14 خانة لجميع الحسابات الالكترونية والبنكية.

– المحافظة على سرية كلمات المرور وعدم مشاركتها مع أي شخص.

– تفعيل خاصية التحقق المتعدد (2fa) لجميع الحسابات الالكترونية والبنكية.

– تحديث الاجهزة والتطبيقات المستخدمة لآخر إصدار.

– تحميل وتنصيب برامج موثوقة لمكافحة البرمجيات الضارة مع ادامة تحديثها.

– يفضل استخدام بطاقة الائتمان مسبقة الدفع لتقليل حجم الاضرار ان حدثت .

– ابلاغ الجهات المختصة في حال تم التعرض لأي عملية نصب أو احتيال الكتروني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى