محليات

“الروضان”: انضمام البورصة لمؤشر “إم.إس.سي.أي” حدث استثنائي

 أعلن وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان أن انضمام دولة الكويت ضمن تصنيف الأسواق الناشئة في مؤشر إم إس سي أي فعلياً اليوم الاثنين، يمثل حدثاً استثنائياً ونجاحاً مشهوداً تحقق بجهود الكفاءات الوطنية.

وأضاف وفق بيان الوزارة أن هذا الانضمام كان مقرراً له خلال شهر مايو/آبار الماضي بعد قيام أطراف منظومة أسواق المال في دولة الكويت بالتزاماتها، إلا أن التدابير الاحترازية التي اتخذتها العديد من الدول والشركات والمستثمرين المؤسسيين حول العالم لمواجهة انتشار وباء كورونا حدت من القدرة التشغيلية للأطراف المتعاملة لإجراء التجهيزات اللازمة لدخول أسهم الشركات الكويتية  ودفعت المؤسسة لإرجاء موعد الانضمام.

وأكد الروضان أن استكمال الانضمام التي يعلن عنه اليوم يأتي استكمالاً لمسار ترقيات متتالية بدأته منظومة أسواق المال بقيادة هيئة أسواق المال في عام 2017 وفق مؤشرات فوتسي راسل، وفي عام 2018 وفق مؤشرات ستاندرد أند بورز لتستكمل ذلك الكويت تصنيفها كسوقٍ ناشئة وفق المؤشرات العالمية الثلاثة المتعارف عليها.

أوضح أن الانعكاسات الإيجابية لعملية الترقية هذه والترقيات السابقة لها لا تقف عند واقع أسواق المال فحسب، بل تتخطى ذلك لتتناول بيئتنا الاستثمارية وواقعنا الاقتصادي على وجه العموم.

وتابع الوزير: “أنها أسهمت أيضاً في تعزيز موقع اقتصادنا الوطني على خارطة الاستثمار العالمي، كما أنها ستسهم في تعزيز كفاءة وتنافسية بيئتنا الاستثمارية وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية وتوطين المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى