دولي

تنظيم داعش يتبنى الهجوم على مصفاة النفط في شمال العراق

أعلن تنظيم داعش، مسؤوليته عن مهاجمة مصفاة الصينية النفطية في شمال العراق، بحسب بيان نشره التنظيم على قناته الرسمية.

وقال البيان “استهدف جنود الخلافة مصفى منطقة الصينية النفطي، بصاروخي كاتيوشا، وكانت الإصابة محققة”. ولم يذكر البيان تفاصيل أخرى عن وقوع إصابات.

وذكر مسؤولان بمصفاة نفط الصينية بشمال العراق، أن السلطات أوقفت العمليات في المصفاة الصغيرة بعد إصابة صهريج لتخزين الوقود بصاروخين، ما تسبب في إشعال حريق، في وقت سابق اليوم الأحد.

وأضاف المسؤولان أن وقف العمليات في المصفاة، التي تبلغ طاقتها التكريرية 30 ألف برميل يوميا، جاء بعد امتداد الحريق إلى شبكة قريبة لأنابيب النفط.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن قائد عمليات صلاح الدين، أن نتائج التحقيق بشأن حادثة المصفاة الصينية ستعلن، الاثنين.

كما أكدت وزارة النفط العراقية استئناف العمل بمصفاة بيجي خلال الساعات القليلة المقبلة، وتقييم الأضرار فيها.

وسبق هذا القصف هجوم لداعش على موقع للجيش العراقي في منطقة حاوي العظيم شرق المحافظة.

ونقلت قناة “السومرية” العراقية عن مصدر أمني تعليقا على اندلاع الحريق قوله، إن الوضع تحت السيطرة وتم غلق الصمامات والعمل جار لإطفائه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى