محليات

إشادة قطرية بالمشاركات المتميزة للمبتكرين الكويتيين في برنامج “نجوم العلوم”

أشادت مديرة برامج التعليم في مركز الابتكار بواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا ضحى الأدغم بالمشاركات المتميزة للمبتكرين الكويتيين في برنامج (نجوم العلوم) الذي تنظمه الواحة سنويا وبالإنجازات التي حققوها في ذلك البرنامج العالمي.

وقالت الأدغم في لقاء مع وكالة (كونا) اليوم الثلاثاء بمناسبة فتح باب التسجيل للنسخة ال13 من البرنامج إن المبتكرين الكويتيين الشباب سجلوا حضورا متميزا في المواسم ال12 السابقة للبرنامج مشيرة الى مشاركة 11 مبتكرا كويتيا فيها.

وأضافت الأدغم المسؤولة أيضا عن برامج ومبادرات بناء عقلية الابتكار التعليمية في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا التابعة لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع أن عددا من المتسابقين الكويتيين حققوا إنجازات رائعة في البرنامج وتبوأوا المراكز الأولى ومنهم صادق قاسم واحمد نبيل وجنان الشهاب.

وأوضحت ان واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا تتعاون في ذلك البرنامج مع عدة مؤسسات علمية في الكويت كالنادي العلمي الكويتي ومركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع وجامعات حكومية وخاصة بالإضافة الى أشخاص ناشطين في المجال العلمي وريادة الأعمال وذلك لاستقطاب وتحفيز المشتركين من الكويت.

وعن كيفية اختيار المتسابقين قالت الادغم إن هناك فريقا من الخبراء يقيم طلبات الاشتراك المقدمة عبر الإنترنت ويختار أفضلها وفقا لمعايير محددة ثم تتم دعوة أصحاب الطلبات المختارة من الوطن العربي لعرض أفكارهم أمام جمهور من الخريجين والمرشحين الجدد للبرنامج ومناقشتها بعد ذلك مع لجنة التحكيم.

وردا على سؤال حول مساهمة البرنامج في تسويق الاختراعات الفائزة بجوائزه أفادت الادغم ان البرنامج يسعى الى تنمية وتعزيز عقلية الابتكار لدى الشباب العربي ويشجع الشباب على مواصلة تطوير ابتكاراتهم وتسويقها مضيفة ان الابتكارات المتميزة التي تستوفي جميع شروط برامج الدعم تحصل على فرص احتضان و تمويل واستثمار.

من جهته اشاد الفائز بالمركز الثاني في البرنامج في النسخة التاسعة الكويتي الدكتور احمد نبيل بمبادرات الكويت الجلية في تشجيع المبتكرين وتحفيزهم على الابداع وتهيئة البيئة المناسبة لاطلاق طاقاتهم العلمية مشيرا الى ان مشاركته في البرنامج كانت بمنظار طبي ينظف نفسه داخل العمليات الجراحية.

واشار في تصريح ل (كونا) الى جهود عدد من الجهات الكويتية في هذا الجانب ومنها مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي بالإضافة إلى التشجيع الذي يقدمه أبناء الشعب الكويتي للمخترعين.

وأفاد بأن التشجيع المعنوي يدفع المبدعين للقفز في حلبة الابتكار التي لا تخلو بدورها من التحديات والمنافسة مضيفا ان التشجيع المادي عامل رئيس في الاستمرار في طريق تحويل الابتكارات من مجرد أفكار إلى أدوات حقيقية تساعد البشر في مختلف جوانب الحياة بل وتجدد وتنعش اقتصادات الدول.
وعن مشاركته في برنامج (نجوم العلوم) ذكر ان البرنامج أعطاه الفرصة والمنصة اللتين من خلالهما يستطيع المشارك أن يثبت جدارته للجنة التحكيم والعالم مبينا ان من يجتاز التحديات في البرنامج سيحصل على أغلب الأدوات التي سيحتاجها للاستمرار فيما بعد على أرض الواقع.

وكان برنامج (نجوم العلوم) قد بدأ قبل أيام باستقبال تقديم الطلبات عبر الانترنت للاشتراك في الموسم ال13 وهو مخصص للمبتكرين العرب الطموحين على أن يتم اختيار بعض من المتقدمين فيما بعد ومنحهم فرصة طرح أفكارهم المبتكرة أمام لجنة من خبراء المجتمع العلمي.

يذكر أن برنامج (نجوم العلوم) هو برنامج رائد في العالم العربي في مجال الابتكار وإحدى مبادرات مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع لتمكين المبتكرين العرب من تطوير حلول تكنولوجية لمجتمعاتهم تعود بالنفع على المجتمع والبشرية.

وتقوم لجنة من الخبراء بتقويم المشروعات في كل أسبوع ليبقى في نهاية المطاف أربعة مرشحين يتأهلون للتصفيات النهائية من أجل التنافس على حصة من جائزة مالية تبلغ قيمتها 600 ألف دولار أمريكي فيما يتم تحديد الفائزين بناء على قرار لجنة التحكيم وتصويت الجمهور عبر الإنترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى