مجلس الأمة

صور وتفاصيل من جلسة مجلس الأمة الافتتاحية

بدأ مجلس الأمة اليوم وقائع جلسته الافتتاحية لدور الانعقاد الأول للفصل التشريعي الـ16.

وتلا الأمين العام أسماء الحضور والمعتذرين، وقد اعتذر عن الحضور وزير الدفاع الشيخ حمد جابر العلي. 

 أعضاء مجلس الأمة يؤدون اليمين الدستورية في بداية الفصل التشريعي ال16

وأدى أعضاء مجلس الأمة (رئيس وأعضاء مجلس الوزراء والنواب) اليمين الدستورية اليوم الثلاثاء في بداية جلسة مجلس الأمة العادية الأولى لدور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي ال16 وذلك لمباشرة أعمالهم في مجلس الأمة وفقا للمادة (91) من الدستور.

وتقضي المادة (91) بأنه قبل أن يتولى عضو مجلس الأمة أعماله في المجلس أو لجانه يؤدي اليمين أمام المجلس في جلسة علنية.وكان سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أصدر أمس الاثنين مرسوما بتشكيل وزراء (الحكومة الجديدة) وقد أدت الحكومة اليمين الدستورية أمام سموه في اليوم ذاته بمناسبة تعيينهم في مناصبهم الجديدة وسبقها إقامة انتخابات أعضاء مجلس الأمة (النواب) للفصل التشريعي ال16 في الخامس من ديسمبر الجاري.  وانتقل المجلس إلى بند انتخاب رئيس المجلس، واعلن النائبان بدر الحميدي ومرزوق الغانم عن ترشحهما للمنصب .وبدأ المجلس اجراءات انتخاب الرئيس.ويقوم أعضاء مجلس الأمة بالادلاء بأصواتهم لانتخاب رئيس المجلس للفصل التشريعي الـ16 . 

انتخاب مرزوق الغانم رئيسا لمجلس الأمة للفصل التشريعي السادس عشر 

وأعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي بالسن حمد الهرشاني اليوم الثلاثاء انتخاب النائب مرزوق علي الغانم رئيسا لمجلس الامة للفصل التشريعي السادس عشر.وقال الهرشاني في جلسة مجلس الأمة العادية إن النائب الغانم قد حصل على 33 صوتا في حين حصل النائب الحميدي على 28 صوتا مقابل 3 أصوات باطلة.

وجاء انتخاب الغانم في جلسة المجلس العادية الأولى لدور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي ال16 استنادا إلى المادة (92) من الدستور والمادة (28) من اللائحة الداخلية للمجلس.

وتنص المادتان المذكورتان على أن “يختار مجلس الأمة في أول جلسة له ولمثل مدته رئيسا ونائب رئيس من بين أعضائه وإذا خلا مكان أي منهما اختار المجلس من يحل محله إلى نهاية مدته.

ويكون الانتخاب في جميع الأحوال بالأغلبية المطلقة للحاضرين فإن لم تتحقق هذه الأغلبية في المرة الأولى أعيد الانتخاب بين الاثنين الحائزين أكثر الأصوات فإن تساوى مع ثانيهما غيره في عدد الأصوات اشترك معهما في انتخاب المرة الثانية ويكون الانتخاب في هذه الحالة بالأغلبية النسبية.

فإن تساوى أكثر من واحد في الحصول على الأغلبية النسبية تم الاختيار بينهم بالقرعة.ويرأس الجلسة الأولى لحين انتخاب الرئيس أكبر الأعضاء سنا”.

يذكر ان الرئيس الغانم من مواليد 1968 حاصل على بكالوريوس هندسة ميكانيكية وتقلد منصب رئيس مجلس إدارة شركة (بوبيان للبتروكيماويات) وعضوية مجلس إدارة (الشركة المصرية الكويتية القابضة) وشركة (مواد البناء) وشركة (جلوبال تيليكوم) ورئيس مجلس إدارة نادي الكويت الرياضي وعضو جمعية المهندسين الكويتية ورابطة المهندسين الميكانيكيين العالمية.

كما حاز عضوية مجلس الأمة عام 2006 و2008 و2009 وعضوية مجلس فبراير 2012 المبطل بحكم المحكمة الدستورية وشغل منصب رئيس مجلس الأمة في عام 2013 و2016. 

 الرئيس الغانم يؤكد الحرص على مد يد التعاون مع الجميع لتحقيق طموحات الشعب الكويتي

وأكد رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم اليوم الثلاثاء الحرص على مد يد التعاون مع الجميع لتحقيق آمال وطموحات الشعب الكويتي.

وتقدم الغانم في كلمة له في جلسة مجلس الأمة العادية الأولى عقب فوزه بانتخابات رئاسة المجلس للفصل التشريعي ال16 بالشكر الجزيل إلى أعضاء مجلس الأمة الذين نال ثقتهم وأعضاء مجلس الأمة الذين اشفقوا عليه من تحمل هذه المسؤولية.

وقال “سأخاطبكم كرئيس لمجلس الأمة بكل صدق وأشهد الله سبحانه وتعالى والشعب الكويتي على ما أقول لقد نالني من الاساءات ما نالني في فترة الأيام السابقة والتزمت الصمت واحتسبت وتوكلت على الله سبحانه وتعالى”.

وأضاف أن ذلك يأتي “احتراما للشعب الكويتي الذي أوصلني إلى قبة عبدالله السالم في هذا المركز والرقم والنسبة واحتراما لتوجيهات سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح رعاه الله”.

وبين أن “ذلك يأتي احتراما لأعضاء مجلس الأمة جميعا دون أي استثناء أنا أتسامى فوق الجراح لمصلحة الكويت والكويتيين ولمصلحة البلاد والعباد”.

وتابع “أقولها صادقا مخلصا أمينا على كل حرف أقوله لكم أمد يدي لكم جميعا فالخلافات الشخصية لن تفيدنا والمعارك الشخصية لن تنمي مجتمعنا ولن تعيننا على أداء الأمانة تجاه المواطنين”.

وأكد أنه “يجب ألا نقتل الأمل في صراعاتنا الشخصية المطلوب مني ومن يختلف معي شخصيا العمل فداء للكويت والكويتيين فالشعب الكويتي ينتظر الأمل ولا يريد نزاعات شخصية” مشددا “أنا هنا أبدأ بنفسي في مد يد التعاون قبل الآخرين مع الجميع لتحقيق آمال وطموحات هذا الشعب”.

 وزير «مجلس الأمة»: لرئيس الوزراء والوزراء حق التصويت بصفتهم أعضاء في مجلس الأمة

وقال وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة مبارك الحريص اليوم الثلاثاء ان رئيس وأعضاء مجلس الوزراء لهم الحق في التصويت بصفتهم أعضاء في مجلس الأمة كما هو الحال بالنسبة للنواب فيما عدا التصويت على طرح الثقة بالوزير.

وأضاف الحريص في مداخلة له في جلسة مجلس الأمة العادية الأولى من الفصل التشريعي ال16 ان “الحكومة جزء من مجلس الأمة والوزراء لهم الحق في التصويت كأعضاء في مجلس الأمة مثل النواب عدا التصويت على طرح الثقة بالوزير وفقا للدستور واللائحة الداخلية للمجلس”.

وبين ان للحكومة الحق في الادلاء برأيها وفق قناعاتها منذ أول مجلس للأمة في عام 1963.

وشدد وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة على انه “لا يجوز الطلب من الحكومة الإفصاح عن تصويتها باعتباره يخالف مواد الدستور واللائحة الداخلية لمجلس الأمة”.

 انتخاب أحمد الشحومي نائبا لرئيس مجلس الأمة للفصل التشريعي السادس عشر

وأعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم اليوم الثلاثاء انتخاب النائب أحمد الشحومي نائبا لرئيس مجلس الأمة للفصل التشريعي السادس عشر.

وجاء انتخاب النائب الشحومي لمنصب نائب الرئيس في جلسة مجلس الأمة العادية الأولى بدور الانعقاد الأول بعد حصوله على 41 صوتا مقابل 19 صوتا لمنافسه النائب حسن جوهر.

وتنص المادتان (92) من الدستور و(28) من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة على أن “يختار مجلس الأمة في أول جلسة له ولمثل مدته رئيسا ونائب رئيس من بين أعضائه وإذا خلا مكان أي منهما اختار المجلس من يحل محله إلى نهاية مدته.

ويكون الانتخاب في جميع الأحوال بالأغلبية المطلقة للحاضرين فإن لم تتحقق هذه الأغلبية في المرة الأولى أعيد الانتخاب بين الاثنين الحائزين لأكثر الأصوات فإن تساوى مع ثانيهما غيره في عدد الأصوات اشترك معهما في انتخاب المرة الثانية ويكون الانتخاب في هذه الحالة بالأغلبية النسبية فإن تساوى أكثر من واحد في الحصول على الأغلبية النسبية تم الاختيار بينهم بالقرعة ويرأس الجلسة الأولى لحين انتخاب الرئيس أكبر الأعضاء سنا”.

يذكر أن النائب الشحومي من مواليد 1971 وحاصل على دبلوم دراسات عليا قانون وحاز عضوية مجلس الأمة 2006 ويعمل محام ولديه وهو عضو مجلس إدارة جمعية المحامين الكويتيين وأمين صندوقها.

  وتستكمل الجلسة بأداء القسم الدستوري وانتخاب رئيس مجلس الأمة ونائب الرئيس وأمين السر والمراقب وأعضاء اللجان الدائمة وتشكيل لجنة للرد على الخطاب الأميري .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى