مجلس الأمة

النواب تتصدي لورقة غرفة التجارة.. يجب حظرها من العمل السياسي

ردَّ عدد من النواب على ورقة غرفة التجارة والصناعة، التي تم نشرها تحت عنوان «إن وطننا في خطر»، بتقديم اقتراحات بقوانين تهدف إلى حظر تدخلها في الشأن السياسي.

وقال النائب ثامر السويط في تصريح له: تقدمت مع النائبين خالد العتيبي، وبدر الداهوم باقتراح بقانون في شأن غرفة التجارة والصناعة، يهدف إلى معالجة وضعها القانوني وتبعيتها لوزير التجارة والصناعة لتحقيق المسؤولية السياسية، ولضمان عدم تجييرها للشأن السياسي، ولإصلاح حتى آليتي تمويلها وتصويت انتخابات أعضائها.

وأضاف السويط: أما أن تتدخل غرفة التجار، وتشخص العلة وفق أهوائها وتوجهاتها ومصالحها، وتعتبر ذلك (ورقة وطنية) واجبة النفاذ، وتربط ذلك بصناديق الاقتراع والإرادة الشعبية، فهذا ما يمكن اعتباره نكتة سخيفة في زمن الرداءة السياسية والتواطؤ التجاري وفسادا لرؤى الأمة في ٥ ديسمبر، شخصت الخلل ووصفت الدواء.

بدوره، قال النائب عبدالكريم الكندري: عندما تتداخل التجارة بالسياسة تصبح أموالنا في خطر، وعندما تبدي غرفة التجارة رأيها باختيارات الشعب تصبح ديمقراطيتنا في خطر، وعندما تسحق الطبقة الوسطى على حساب فئة منتفعة فالوطن والمواطن كلهم في خطر، ولذلك تقدمت باقتراح بقانون لغرفة التجارة ينظم هذا الكيان غير الشرعي منذ 1959.

وفي السياق، قال النائب خالد العتيبي: تقدمت باقتراح بقانون اشتمل على 68 مادة مع الداهوم والسويط لمعالجة شكل غرفة تجارة وصناعة الكويت، لتكون مؤسسة ذات نفع عام لا تهدف لتحقيق الربح ولها شخصية اعتبارية وتتمتع بالاستقلال المالي والإداري ويشرف عليها وزير التجارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى