صحة

التمارين الرياضية مضاد ناجع للالتهابات المزمنة

أظهرت دراسة أعدها علماء في جامعة «ديوك» الأمريكية، على عضلات تم زرعها في مختبر أن التمارين الرياضية يمكنها أن تمنع كلياً الالتهابات المزمنة، التي تؤدي إلى ضمور العضلات، ما يساعد على اكتشاف آليات وعلاجات جديدة لمكافحة أمراض، مثل التهاب المفاصل وغيره.وعموماً، يعتقد العلماء أن الالتهابات تحدث عندما يستجيب جهاز المناعة في أجسامنا بشكل مبالغ به لبكتيريا أو تلف في الأنسجة، فيهاجم خلاياه، وفي بعض الأحيان يسب

ذب التهابات مزمنة، وفيما أشاروا إلى أن جزيئاً يدعى «أنترفيرون غاما» يقف وراء ذلك، لم يكن واضحاً كيف يعمل، ولماذا تبدو التمارين أنها تخفف منه.

تنقل صحيفة «ديلي ميل» عن معد الورقة العالم، نيناد بروساك، قوله: «عملنا على بناء منصة عضلات في المختبر مكونة من وحدات، ما يعني أنه كان بإمكاننا مزج أنواع مختلفة من الخلايا ومكونات الأنسجة ومطابقتها»، وقد تبين أن خلايا العضلات كانت قادرة على اتخاذ إجراءات مضادة للالتهابات من تلقاء نفسها، عن طريق منع مسار جزيئي معين».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى