تكنولوجيا

وزارة الأمن الداخلي الأمريكية تعلن عن خطوات لتعزيز الأمن الالكتروني

كشفت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية اليوم الإثنين عن خطوات تعتزم اتخاذها لتعزيز الأمن الالكتروني في الولايات المتحدة وفقا لرؤية الرئيس جو بايدن.


وقالت الوزارة في بيان إن وزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس أعلن عما وصفه ب”الطرق العديدة التي ستنفذ بها الوزارة رؤية الرئيس بايدن لرفع مستوى الأمن الالكتروني عبر مؤسسسات الدولة”.


وأكدت أن الوزارة “ستقود الجهود المبذولة لتخفيف المخاطر التي تتعرض لها الولايات المتحدة وزيادة تعزيز شراكاتها مع القطاع الخاص وتوسيع استثماراتها في البنية التحتية والأشخاص اللازمين للتصدي للهجمات الإلكترونية الضارة كجزء من جهد حكومي كامل”.


ونقل البيان عن مايوركاس قوله إن الأمن الالكتروني “أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى وسنقوم بالبناء على العمل الممتاز الذي تقوم به الوزارة بينما نوجه عمل الحكومة لمواجهة التحدي الذي نواجهه كأمة”.


وأوضح أن الأسبوع الجاري “هو مجرد بداية لسلسلة من الإجراءات التي ستتبعها وزارة الأمن الوطني على الصعيدين الوطني والدولي لتحسين الأمن الالكتروني على جميع المستويات”.


ولفت البيان إلى أن مايوركاس سيرفع خلال الأسبوع الجاري “الحد الأدنى المطلوب للانفاق على الأمن الالكتروني من خلال منح مقدمة من الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ (فيما).”

وأضاف أن “الحوادث الالكترونية السابقة توضح المخاطر التي تشكلها برامج الفدية (رانسوموير) على جهود نشر لقاح فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19) وسيتطلب التصدي لبرامج الفدية شراكة مع المؤسسات الخاصة والهيئات الحكومية والمحلية والإقليمية وهي السمة المميزة لنهج وزارة الأمن الداخلي في التعامل مع الأمن الالكتروني”.


وأضاف أن الوزارة ستعمل كذلك “على الاستفادة من جهاز الخدمة السرية الأمريكي من خلال فرق عمل مكافحة الاحتيال عبر الإنترنت للاستجابة لحوادث برامج الفدية واعتقال أولئك الذين يشاركون في هذا النشاط الإجرامي”.


كما أنه من المقرر أن يشارك وزير الأمن الداخلي “في العديد من الارتباطات الإضافية في الأسابيع المقبلة لإبراز كيفية دعم الإدارة لشركائها بشكل أفضل في الجهود المبذولة لتحسين إدارة المخاطر والأمن الالكتروني”.


وأوضح البيان أن وحده الخدمة السرية تعاملت العام الماضي مع 539 عملية اختراق للشبكات واعتقلت أكثر من 1000 شخص لارتكابهم جرائم إلكترونية ومالية وصادرت اصولا تقدر بأكثر من 140 مليون دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى