محليات

وزير الإعلام يؤكد أهمية وجود خطاب إعلامي يعبر عن المجتمع الكويتي ويعكس إنجازاته

أكد وزير الاعلام والثقافة ووزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن المطيري أهمية أن تكون مضامين ورسائل الخطاب الاعلامي الموجهة للمجتمع الكويتي معبرة عنه وتعكس الانجازات الكبيرة التي تحققها مؤسسات الدولة بسواعد الشباب الكويتي.


جاء ذلك في تصريح صحفي للوزير المطيري مساء اليوم الأحد عقب ترؤسه الاجتماع الأول للجنة العليا لمتابعة الخطاب الاعلامي للجهات التابعة لوزير الاعلام والثقافة بعضوية ممثلين عن الجهات التابعة للوزير وممثلين عن عدد من جمعيات النفع العام ذات الاختصاص.


وقال المطيري إنه حرص على تواجد مسؤولي الجهات الاعلامية من القطاع الاهلي بجانب الجهات الرسمية لتبادل الافكار والملاحظات بتطوير الخطاب الاعلامي في ظل المتغيرات المتسارعة التي نعيشها لاسيما في الاعلام الإلكتروني.


وأضاف أن الاعلام الكويتي مطالب في هذه المرحلة بزيادة جرعات التوعية والتثقيف للمواطنين وللمقيمين بضرورة الالتزام بالقرارات الحكومية الهادفة لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) والحفاظ على صحة الجميع مبديا ثقته بتجاوب المجتمع الكويتي وتعاونه بتنفيذها.


وأوضح أن هناك تحديات كبيرة تؤثر على وصول الخطاب الإعلامي للجمهور بشكل دقيق لاسيما في ظل تدفق المعلومات الهائل عبر منصات التواصل الاجتماعي مؤكدا أن لوزارة الاعلام بكل قطاعاتها والجهات الاعلامية التابعة دور مهم وجوهري لتوضيح الحقيقة ووأد الإشاعات في مهدها.


وبين أن اللجنة ناقشت إعداد برامج وخطط تنفيذية واضحة لتغطية أهم البرامج والانشطة التي تقوم بها مؤسسات الدولة وإبرازها لمتابعتها بكل شفافية وصدق معربا عن أمله أن تنجح هذه الجهود في جعل الخطاب الاعلامي الكويتي بكل قطاعاته أكثر تأثيرا وتوجيها لتنمية المجتمع.


وحضر الاجتماع وكيلة وزارة الإعلام منيرة الهويدي والأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبدالجليل ونائب المدير العام لوكالة الانباء الكويتية عبدالحميد ملك وأمين سر جمعية الصحافيين الكويتية عدنان الراشد ورئيس نقابة الصحفيين الكويتية الدكتور زهير العباد ورئيس الجمعية الكويتية للاعلام والاتصال ماضي الخميس ومدير ادارة شؤون المجالس بوزارة الاعلام عادل المشعان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى