صحة

بريطانيا تؤكد إصابات العشرات بجلطات الدم نتيجة تلقيهم لقاح “أسترازينكا”

أعلنت السلطات الصحية البريطانية الأسبوع الماضي عن رصدها 30 حالة نادرة منالتجلط الدموي، عقب استخدام لقاح “أسترازينيكا” المضاد لفيروس كورونا المستجد.

وكشفت الوكالة التنظيمية للأدوية ومنتجات الرعاية الصحية إنّها لم تتلق أي تقاريربشأن حدوث تجلطات بعد استخدام اللقاح الذي صنعته شركة “فايزر” الأميركية.

وكانت السلطات البريطانية  قد أعلنت عن رصدها لخمس حالات في بداية الأمر، أي أنالحصيلة الأخيرة ارتفعت بمقدار 25 حالة جديدة.

وأكد المسؤولون إنهم لا يزالون يعتقدون بأنّ فوائد اللقاح بالحماية من كوفيد-19 تفوقإلى حد كبير مخاطر تجلط الدم المحتملة.

ولا تزال التحقيقات مستمرة بشأن التقارير التي أفادت بحدوث تجلطات دموية نادرة،تكون شديدة في بعض الأحيان، عقب تلقي اللقاح.

وأعلنت عدد من الدول الأوروبية عن تعليق استخدام لقاح “أسترازينيكا” لمواجهة فايروسكورونا في الثاني عشر من آذار/مارس الماضي، بعد تقارير عن إصابة أشخاص تلقوااللقاح بجلطات دموية.

وعلقت دول( الدانمارك، النرويج، إيطاليا، إيسلندا) استخدام اللقاح ضد كوفيد-19،كإجراء احترازي بسبب مخاوف من وجود صلة للقاح بتشكل جلطات الدم.

جدير بالذكر أنه بتاريخ 13 حزيرانيونيو 2020 أبرمت شركة “أسترازينيكا” عقوداًلتجهيز دول أوروبية بـ 400 مليون جرعة من اللقاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى