محليات

معهد الأبحاث: كل إمكاناتنا وأجهزتنا وطاقاتنا تحت تصرف الحكومة لمواجهة كورونا

كونا – أعلنت المدیر العام لمعھد الكویت للأبحاث العلمیة الدكتورة سمیرة السید عمر وضع المعھد جمیع إمكاناتھ وأجھزتھ وطاقاتھ تحت تصرف الحكومة لمواجھة انتشار فیروس كورونا المستجد (كوفید 19 ) والعمل جنبا إلى جنب مع المتطوعینوالعاملین في الصفوف الأمامیة لھذا الغرض.


وقالت عمر في بیان صحفي صادر عن المعھد الیوم الاثنین إن برنامج التكنولوجیا الحیویة التابع لمركز البیئة والعلوم الحیاتیة یضم
باحثین متخصصین بعلم الاحیاء الجزئیة والجینات والوبائیات وھم على أتم الاستعداد لمساندة جھود وزارة الصحة الكویتیة في احتواءھذا الوباء.


وأضافت أن المعھد یستعد لعمل دراسات تطبیقیة تساھم في التصدي للأزمة وتأثیر انتشار الفیروس على الصحة بالتعاون مع مؤسسة الكویت للتقدم العلمي وقد أبدت المؤسسة تعاونھا في تمویل الأبحاث والدراسات المتعلقة بالفیروس وإعطائھا أولویة وصفة الاستعجال.


وأوضحت أن الخطة الاستراتیجیة القادمة (2020-2025 (للمعھد سوف تتضمن إنشاء مختبر للبیانات البیولوجیة الضخمة والذكاء الاصطناعي القادر على نمذجة طرق وسرعة انتشار الأوبة المستقبلیة.


وثمنت الجھود المبذولة في مكافحة الفیروس والقرارات الحكیمة المتخذة بھذا الشأن منوھة بأداء وزارة الصحة خصوصا إضافة إلى الجھود التطوعیة التي عبرت عن لحمة وطنیة وعززت من روح الانتماء والولاء للوطن.


ولفتت عمر إلى أن ما اتخذتھ الكویت من قرارات وما قامت بھ من إجراءات احترازیة یضعھا في مستوى متقدم بین الدول التي تكافح ھذا الوباء العالمي وقد قدمت نموذجا رائعا في ھذا الاتجاه.


وأكدت حرص المعھد على الالتزام بتعلیمات وزارة الصحة للحفاظ على الأمن الصحي في الكویت وتحصینھا ضد الفیروس عبر إجراءات احترازیة ووقائیة مشددة وفق خطة مدروسة محكمة ومتعددة الأبعاد محلیا وخلیجیا وعالمیا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق