محليات

الكويت تدعم مبادرة قدمتها منظمة الامم المتحدة لضمان استمرار التعليم حول العالم مع تفشي كورونا

قال مندوب دولة الكويت الدائم لدى منظمة الامم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) الدكتور آدم الملا، ان الكويت تدعم مبادرة قدمتها المنظمة لضمان استمرار التعليم حول العالم مع تفشي فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).

واضاف الملا في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان دولة الكويت تبذل جهودا مستمرة من أجل ضمان التعليم لاسيما في الحالات الصعبة كالنزاع المسلح أو فترة ما بعد الحرب أو في حال أزمات صحية كما هو الحال اليوم.

واوضح ان المنظمة عملت على دعم تنفيذ برامج تعلم عن بعد وتقديم مجموعة من أفضل الممارسات لاستخدام أفضل أنواع التكنولوجيا الهادفة للتدريس بتكلفة معقولة من بينها مشروع إنشاء منصة إلكترونية لمتابعة الاستجابة المدعمة بالتكنولوجيا لضمان استمرار التعليم.

واكد ان مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بادرت في إنشاء هذه المنصة الالكترونية عبر دعم مالي لتغطية تكاليف إنشاء وإدارة المنصة.

وبين ان المنصة ستلجأ إلى التكنولوجيا من أجل ضمان التعليم من دون انقطاع عبر الأنشطة الرئيسية مثل تحديد السياسات المتبعة في فترة إقفال المدارس واستخلاص الدروس من هذه التجربة وتوفير التطبيقات والبرامج والأدوات الرقمية للصالح العام وتقديم التوجيهات للمعلمين والمدارس والاستعانة بمجموعة كبيرة من مصادر خارجية لمشاريع الدعم الميداني العاملة في البلدان المتضررة من فيروس (كورونا) وتبادل الاتصالات والمعارف.

وقال الملا ان اغلاق المدارس والجامعات لاحتواء انتشار فيروس (كورونا) ادى إلى تعطل حوالي 363 مليون متعلم حول العالم عن الدراسة محذرا من ان هذه الاعداد ستتزايد مع استمرار تفشي الفيروس في ارجاء العالم كافة.

ولفت الى تشجيع (يونسكو) على استعمال التطبيقات والمنابر التعليمية المفتوحة لتأمين التواصل عن بعد بين المدارس والمعلمين من جهة والمتعلمين من جهة أخرى في سعيها لضمان انتظام واستمرارية التعلم للجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق