محليات

تنفيذ مشروع متكامل خدمة لمتطلبات الجهات الصحية بمواجهة «كورونا»

(كونا) – أعلن رئيس اتحاد الصناعات حسين الخرافي تبني الاتحاد تنفيذ مشروع متكامل لبناء وإنشاء مستودعات ومخازن ومكاتب إدارية تابعة للأمانة العامة لمجلس الوزراء بمساحة 25 ألف مترمربع في منطقة صبحان لمساندة الجهات الصحية في البلاد بالتصدي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

وقال الخرافي اليوم الاثنين إن الاتحاد وفي استجابة سريعة لما تمليه الظروف الراهنة قام بالتعاون مع لجنة تنفيذ المحاجر المنبثقة من مجلس الوزراء بتبني تنفيذ المشروع الذي تقدر تكلفته بنحو مليون دينار كويتي (ما يعادل 2ر3 مليون دولار أمريكي).

ودعا أعضاء الاتحاد من أصحاب المصانع والشركات الصناعية إلى المساهمة في المشروع كل في مجال تخصصه ليغدو مشروعاً متكاملاً، ولعرض منتجاتهم المحلية فيه بنسبة الصنع 100 في المئة.

ولفت إلى أهمية التعاون مع الجهات الحكومية ذات الصلة والهادفة إلى تدعيم الإجراءات الاحترازية المعمول بها لمواجهة انتشار الفيروس، مؤكداً حرص الاتحاد على تقديم العون والمؤازرة لمسؤوليتها الاجتماعية خدمة للكويت.

وأكد أن هذه المشاركة إنما تشير إلى مدى أهمية المنتج الوطني ودوره في مواكبة الأحداث ومواجهة الأزمات وأن الصناعات الوطنية هي الملاذ الآمن.

وذكر أن المصانع الكويتية لم يقف عملها منذ بداية الأزمة وحتى يومنا هذا بل تواصل الليل بالنهار لتسخير كل قدراتها وإمكاناتها لضمان استمرار نهضة الاقتصاد الوطني والحفاظ على عدم تأثره جراء الأزمة.

وقال الخرافي إن تعاون القطاع الخاص مع العام غير مستغرب بل يجسد صورة وطنية مميزة تستحق الثناء ناهيك عن حجم المشاركة الإيجابية من المواطنين والمواطنات لدعم جهود الدولة وتوجهاتها للمضي في إجراءاتها لاحتواء الفيروس.

وثمن جهود مجلس الوزراء واللجان المنبثقة عنه في التصدي والقضاء على انتشار فيروس كورونا وعبور هذه الأزمة فضلاً عن دور تلك المصانع ومشاركتها الفعالة في مسيرة النهضة والتنمية الهادفة إلى رفعته وإعلاء شأن هذا الوطن.

يذكر أن اتحاد الصناعات أسس عام 1989 كهيئة منظمة تضم أصحاب الصناعات وتهدف إلى خدمة الصناعة وتحسين الأداء ومؤازرة الإقتصاد الوطني إضافة إلى رفع مستوى العاملين في الصناعة وتنمية قدراتهم.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button
Close
Close