محليات

الحريص: “الطيران المدني” جاهزة لتنفيذ خطط الإجلاء للرحلات القادمة أو المغادرة

أكد وزیر الدولة لشؤون الخدمات ووزیر الدولة لشؤون مجلس الأمة مبارك الحریص جاھزیة الإدارة العامة للطیران المدني لتنفیذ خطط الإجلاء للرحلات القادمة أو المغادرة التي تم الترتیب لھا مع وزارتي الصحة والخارجیة الكویتیتین.

وقال الوزیر الحریص خلال ترؤسھ الیوم الأحد اجتماع اللجنة العلیا الخاصة ب(الطیران المدني) إن الجھود التي یقوم بھا العاملون في الإدارة تأتي ضمن منظومة من العمل الحكومي المتكامل والذي یصب في مصلحة الوطن والمواطن.

وأضاف أن ھذا الاجتماع لیس الأول من نوعھ بل سبق له أن ترأس العدید من اجتماعات اللجنة في الأیام السابقة وأنھ یعمل من خلال ذلك على تنفیذ توجیھات مجلس الوزراء بشأن تطبیق خطة الطوارئ الصحیة لمواجھة تفشي فیروس كورونا المستجد (كوفید – 19).

وأوضح أنھ أعطى توجیھاتھ لمضاعفة الجھود المبذولة والتنسیق المستمر مع الجھات ذات الصلة كوزارات الصحة والداخلیة والخارجیة وغیرھا من مؤسسات الدولة للحد من انتشار ھذا الوباء العالمي وإیجاد أفضل السبل التي تصب في تسھیل إجراءات القادمین من الخارج وكذلك المغادرین من دولة الكویت مع مراعاة وقایة العاملین من الإصابة أو انتقال العدوى لھم.

وخلال الاجتماع نقل الوزیر الحریص للمسؤولین والعاملین بالإدارة العامة للطیران المدني إشادة وتقدیر سمو الشیخ صباح الخالد الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء للجھود التي یبذلونھا من أجل خدمة الكویت وشعبھا مثمنا لھم تلك الروح الوطنیة التي تجلت من خلال الأعمال التي قاموا بھا.

كما اطلع خلال الاجتماع على عرض مرئي تضمن مدى جاھزیة الإدارة العامة للطیران المدني على تطبیق خطة الطوارئ في ھذه المرحلة والتي ستشمل إجلاء المواطنین من الخارج وكذلك جاھزیة المطار لتسییر رحلات الوافدین الراغبین في مغادرة دولة الكویت إلى أوطانھم.

واستمع من مسؤولي الإدارة العامة للطیران المدني عن تفاصل الخطة الموضوعة لاستقبال المواطنین العائدین من الخارج خلال الأیام المقبلة وتتمثل بالرحلات الاستثنائیة لإجلائھم والتي تم الترتیب لھا مع وزارة الخارجیة المعنیة بتسھیل إجراءات عودتھم من خلال التنسیق مع سفارات دولة الكویت والدول الأخرى.

وقال الوزیر الحریص إن استعدادات (الطیران المدني) لا تقتصر على استقبال المواطنین العائدین من الخارج فقط بل تتضمن خطة الرحلات الاستثنائیة المغادرة من الكویت إلى وجھات أخرى.

وبین أن (الطیران المدني) أعلنت في وقت سابق السماح لشركات الطیران العاملة في مطار الكویت بتسییر رحلات جویة للمقیمین الراغبین في السفر لأوطانھم وأن ھناك العدید من شركات الطیران تقدمت بطلبات للحصول على الموافقات اللازمة لتسییر الرحلات الجویة للراغبین من المقیمین بالسفر إلى بلدانھم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق