محليات

الصحة: 1234 حالة إصابة في البلاد وشفاء 142 حالة

أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الكویتیة الدكتور عبدالله السند الیوم الأحد تسجیل 80 حالة إصابة جدیدة بفیروس كورونا المستجد (كوفید – 19 ) في البلاد خلال ال24 ساعة الماضیة لیرتفع بذلك عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 1234.

وقال السند في المؤتمر الصحفي الیومي ال35 للوزارة إن الحالات ھي (حالة مرتبطة بالسفر إلى المملكة المتحدة وتعود لمواطن كویتي وھي قادمة ضمن رحلات الإجلاء الجوي الأخیرة وكانت تحت الحجر الصحي المؤسسي).

وأضاف أن الحالات المخالطة بلغ عددھا 71 وھي (حالتان لمواطنین كویتیین) و(42 حالة لمقیمین من الجنسیة الھندیة) و(تسع حالات لمقیمین من الجنسیة البنغلادیشیة) و(ست حالات لمقیمین من الجنسیة الإیرانیة) و(أربع حالات لمقیمین من الجنسیة المصریة) و(حالتان لمقیمین من الجنسیة النیبالیة) و(حالتان لمقیمین من الجنسیة الباكستانیة) (وحالتان لمقیمین من الجنسیة الفلبینیة) و(حالة لمقیم من الجنسیة السوریة) و(حالة لمقیم من الجنسیة البرتغالیة) وھي مخالطة لحالات تأكدت إصابتھا بمرض (كوفید – 19).

وذكر أن عدد الحالات قید التقصي الوبائي بلغ ثماني حالات ھي (ثلاث حالات لمواطنین كویتیین) و(ثلاث حالات لمقیمین من الجنسیة الھندیة) و(حالتان لمقیمین من الجنسیة المصریة) وجمیع ھذه الحالات قید البحث عن أسباب العدوى وفحص المخالطین لھم.

ولفت إلى أن مجموع الحالات التي أعلن شفاؤھا بلغ 142 حالة من الحالات التي كانت قد أصیبت بالمرض وذلك بعدما أعلن وزیر الصحة الشیخ الدكتور باسل الصباح في وقت سابق صباح الیوم شفاء تسع حالات جدیدة خلال ال24 ساعة الماضیة.

وبالنسبة لمجموع الحالات التي تتلقى الرعایة الطبیة في العنایة المركزة فقد بلغ عددھا 29 حالة ھي 10 حرجة و19 مستقرة وبذلك یصبح مجموع الحالات المصابة بمرض فیروس كورونا التي مازالت تتلقى الرعایة الطبیة 1091 حالة.

وعن مراكز الحجر الصحي فقد بلغ مجموع من أنھى فترة الحجر الصحي المؤسسي خلال ال 24 ساعة الماضیة 313 حالة بعد القیام بكل الإجراءات الوقائیة والتأكد من خلو جمیع العینات من الفیروس على أن یستكملوا مدة لا تقل عن 14 یوما في الحجر المنزلي الإلزامي اعتبارا من تاریخ مغادرة مركز الحجر.

وكان قد سجل مطلع الشھر الجاري وفاة واحدة لمقیم من الجنسیة الھندیة أصیب بمرض فیروس كورونا المستجد (كوفید – 19) وكان یتلقى العلاج في العنایة المركزة.

وجدد التأكید على المواطنین والمقیمین ضرورة الأخذ بكل طرق ووسائل الوقایة الشخصیة واتباع التعلیمات والتوصیات الصادرة من وزارة الصحة ومن الجھات الرسمیة في الدولة فیما یخص احتواء انتشار فیروس كورونا إضافة إلى متابعة الحسابات الرسمیة الموثقة حول آخر الأخبار والمستجدات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق