محليات

وزير التجارة: منذ بداية الأزمة ونحن نعمل للاستعداد للحظر الشامل

قال وزير التجارة والصناعة الكويتي خالد الروضان ، إن عمل وتخطيط وزارة التجارة منذ اليوم الأول لبداية أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) قام بشكل أساسي على الاستعداد لتوفير احتياجات جميع المواطنين والمقيمين لظروف تطبيق حظر التجول الشامل.


ودعا الوزير الروضان خلال مؤتمر صحفي عقده مع وسائل الإعلام المحلية (عن بعد) عقب الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء الجميع إلى عدم الخوف أو الهلع من نقص المخزون الاستراتيجي الأساسي من المواد الغذائية لاسيما ان جميع الخطوط الملاحية والجوية مفتوحة.


وقال كل الخطط ترتبط بشكل مباشر مع سلوك الفرد في التعاطي معها ان المبالغة في سلوك الشراء للسلع الغذائية “لن تنفع معه أي خطط مختلفة لذلك نحن نراهن على سلوك المجتمع بالترشيد وشراء الحاجات الأساسية”.


وجدد التأكيد على أن خطوط الامدادات الغذائية مفتوحة وكفاية المخزون الاستراتيجي الغذائي لمدة طويلة إضافة إلى استمرار عمل المصانع الغذائية في توفير احتياجات مراكز البيع المختلفة وفق وضعها المعتاد مطمئنا بأن شركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية مستعدة لتغطية الاحتياج اليومي لجميع المواطنين والمقيمين.


ولفت إلى أن (المطاحن) استطاعت انتاج أكثر من سبعة ملايين رغيف خبز يوميا واستعدادها لتوفير احتياجات المستهلكين وفق الطاقة القصوى إضافة إلى توجيه الشركة الكويتية للتموين إلى تعبئة فروع التموين يوم السبت.
وأوضح ان عمل أفرع التموين سيتم خلال فترتين صباحية ومسائية إلى جانب اطلاق نظام الحجز المسبق لمواعيد زيارة أفرع التموين في فترة حظر التجول الشامل أما خدمات تعبئة الغاز سيخصص جزء منها للتوصيل إلى المنازل وجزء آخر لنظام الحجز المسبق.


وجدد التأكيد “لن نسمح بأن تتحول الأزمة الصحية لفيروس كورونا إلى أزمة غذائية” مشيرا إلى اجراءات الوزارة التي تضمنت حلولا “جذرية” للمحافظة على استمرار توفير أغلب المنتجات الغذائية الأساسية والاستهلاكية في السوق المحلي للمواطنين والمقيمين في فترة الحظر الكلي واستغلالها بالشكل الأمثل.


ولفت إلى إتاحة نظام حجز المواعيد لدى الجمعيات التعاونية والأسواق المركزية وأفرع التموين خلال فترة حظر التجول الشامل لجميع المواطنين والمقيمين إضافة إلى استمرار خدمات التوصيل إلى المنازل.


وأوضح ان استخدام نظام حجز مواعيد التسوق لكل شخص سيكون لمرة واحدة في الاسبوع لإتاحة أكبر قدر من الاستفادة للجميع داعيا الأفراد إلى الذهاب للجمعيات في حال الضرورة ولشراء الحاجات الأساسية فقط.


وذكر ان نظام الحجز المسبق تم اطلاقه بتاريخ 12 ابريل الماضي للاستعداد لهذا اليوم مشيرا إلى اجراء أكثر من 320 ألف عملية حجز وحضور فعلي لأكثر من ربع مليون شخص واختباره في جميع الجمعيات التعاونية والتعديل عليه قدر الإمكان لكي يتلاءم مع كل احتياجات المواطنين والمقيمين.


ولفت إلى إطلاق مركز تواصل لنظام الحجز المسبق قريبا لخدمة كبار السن ومن يجد صعوبة في حجز المواعيد عبر الانترنت.


وردا على سؤال بشأن احتياج المواطنين والمقيمين لخدمات شركات صيانة التكييف والخدمات الأساسية خلال فترة حظر التجول الشامل أكد الروضان استثناء شركات الصيانة من قرار حظر التجول الشامل لتغطية الاحتياجات كافة.


وأضاف ان الفريق الرئيسي للطوارئ تتفرع منها ستة أفرع من كل محافظة يتواجد فيها كل الجهات المعنية لمساعدة المواطن والمقيم لمثل هذه المشكلات التي من الممكن أن يتعرض إليها خلال فترة حظر التجول الشامل وتملك كافة الصلاحيات في الاستثناء من عدمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق