محليات

الأوقاف: يستحب أداء صلاة العيد بالبيت على صفتها في ظل “كورونا”

رأت هيئة الفتوى في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية أنه يستحب أداء صلاة العيد في البيت على صفتها ركعتين جهرا دون خطبة في ظل استمرار جائحة (كورونا المستجد – كوفيد 19) وتعذر إقامة صلاة عيد الفطر في المساجد.

وقالت الوزارة ، إن هيئة الفتوى تلقت استفتاء حول جواز صلاة عيد الفطر في البيوت وكيف تصلى في حال استمرار جائحة كورونا وتعذر إقامتها في المساجد بسبب الإجراءات المتخذة من الجهات المختصة في البلاد للحد من انتشار هذه الجائحة.

وذكرت أن هيئة الفتوى وبعد التداول في الموضوع بواسطة الهاتف أجابت بالتالي “يستحب لمن لم يتيسر له شهود صلاة العيد أن يصليها في البيت على صفتها ركعتين جهرا دون خطبة بعدها فيكبر في الركعة الأولى ست تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام وقبل بدء القراءة ويكبر في الركعة الثانية خمس تكبيرات بعد تكبيرة القيام وقبل بدء القراءة”.

وأوضحت الوزارة أن هيئة الفتوى بينت أن المصلي مخير إن شاء صلاها وحده وإن شاء صلاها جماعة مع أهل بيته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق