محليات

رئيس مجلس الوزراء: لن يفلت من العقاب أي فاسد مهما كان منصبه

 

شدد سمو الشیخ صباح خالد الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء على أنه لن یفلت من العقاب أي فاسد
مھما كان منصبه أو ھویته أو مقامه إذا ثبت علیھ ذلك مؤكدا أن الحكومة لن تقف ساكنة عن أي قضایا فساد تتعلق بالأموال العامة وغسیل الأموال وتجارة الإقامات.

وقال سمو الشیخ صباح الخالد في لقاء صحفي عقده مع رؤساء تحریر الصحف المحلیة “لن نصمت أو نقف ساكنین
عن قضایا تجارة الإقامات وغسیل الأموال ولن نقبل بارتباطھا باسم الكویت بحجة أن مرتكبھا صاحب مصلحة أو نفوذ ویجب علینا ترجمة الشعارات الجمیلة على أرض الواقع”.

وأشار إلى أن “الكویت بخیر وھي أھم منا جمیعا فلا أحد محصن من الملاحقة والعقاب طالما ھناك اعتداء على المال العام”.

وذكر سموه أنه منذ أول یوم من تعیینه رئیسا لمجلس الوزراء وتكلیفه بتشكیل الحكومة كان توجیه حضرة صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظھ الله مباشرا بضرورة حمایة المال العام ومحاربة الفساد.

وأكد أنھ اعتبر ھذا التوجیه عنوانا رئیسیا انطلق منه والتزم به أمام الله ثم سمو الأمیر والشعب الكویتي كونھا مسؤولیة یجب أن یضعھا الجمیع نصب عینه.

وقال إن الكویت تستحق السمعة الطیبة وتستحق اللقب الذي أطلق على سمو أمیر البلاد بأنھ (قائد للعمل الإنساني) ودولة الكویت (مركزا للعمل الإنساني) لذا یجب علینا تكریس الجھد ووضع مكافحة كل ما یمس سمعة البلاد ضمن أولویاتنا.

وبسؤاله عن إجراءات الحكومة حیال تجارة الاقامات أكد سموه أن “الحكومة تحارب تجارة الإقامات والشركات المخالفة للقوانین

حیث تم اتخاذ الإجراءات القانونیة وإحالة 224 شركة إلى النیابة والتحقیقات”.

وفي سؤال حول الصندوق السیادي المالیزي أكد سموه “اننا لا نستر على أحد ولا نترك أحد بمنأى أو بحصانة عن المساءلة سواء الصندوق المالیزي أو أي قضیة بھا شبھة أو اعتداء على المال العام أو غسیل أموال أو تجارة الإقامات وذلك یمثل أولویة للحكومة”.

وأضاف عندما ترى الحكومة أي تقاریر إعلامیة تتعلق بغسیل الأموال فإنھا بالتأكید لن ترضى بذلك مشیرا إلى قیام الحكومة
بالتحرك رسمیا عندما اقتضى الأمر ذلك حیث تم إحالة قضیة (الصندوق المالیزي) إلى جھات رقابیة للتحقیق فیھا واستكمال
الإجراءات القانونیة تمھیدا لإحالة القضیة إلى السلطات القضائیة.

وبین سموه أنه عندما التقى برئیس وزراء مالیزیا مھاتیر محمد حینما كان سموه وزیرا للخارجیة ثلاث مرات آخرھا في شھر أكتوبر الماضي قائلا إن “مھاتیر محمد لم یشر خلال تلك اللقاءات من قریب أو بعید عن أي دور للكویت بھذه القضیة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق