محليات

مستشفى العدان يحقق إنجازا بعلاج ناجح لأول حالة “كورونا” لدى الأطفال في الكويت

حقق مستشفى العدان التابع لوزارة الصحة الكویتیة إنجازا بإجراء ناجح لأول حالة
للرئة الصناعیة الخارجیة (الإیكمو) للأطفال في دولة الكویت لعلاج طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات كانت بحالة حرجة جراء
إصابتھا بفیروس كورونا المستجد (كوفید-19).

وقال مدیر منطقة الأحمدي الصحیة الدكتور أحمد الشطي لوكالة الأنباء الكویتیة (كونا) الیوم الخمیس إن ھذه الحالة تعتبر من النوادر إذ یوجد عدد محدود في العالم من الأطفال المصابین بمرض (كوفید-19 (ممن تلقوا العلاج عن طریق تقنیة (الإیكمو) بنجاح.

وأضاف الشطي أنھ تم إجراء العملیة على أیدي رئیس وحدة العنایة المركزة فى مستشفى العدان الدكتور محمد شمساه وفریق  (الإیكمو) من قسم التخدیر والعنایة المركزة للبالغین فى المستشفى ذاتھ معربا عن اعتزازه بالكوادر الوطنیة التي حققت ھذا الإنجاز  بكفاءة واقتدار وتنسیق عال وسط الدعم الكبیر لمشروع (الإیكمو) منذ بدایاتھ من وزیر الصحة الشیخ الدكتور باسل حمود الصباح  ووكیل الوزارة الدكتور مصطفى رضا.
وأوضح الشطي أن خدمة (الإیكمو) للبالغین تتوفر فى العنایة المركزة منذ عام 2017 إذ تم استخدام ھذه التقنیة والخدمة لطفلة في
الثامنة من عمرھا كانت تعاني جراء التھاب حاد فى الرئة ومتلازمة ضائقة الجھاز التنفسي الحاد نتیجة إصابتھا بمرض
(كوفید-19).

وأوضح أن الطفلة تعرضت لھبوط حاد في الدورة الدمویة والتنفسیة مما استدعى وضعھا على جھاز الرئة الصناعیة وتم إنعاشھا
بنجاح واستمرت في حالة حرجة فترة أسبوعین فى العنایة المركزة إلى أن تعافت الرئة بشكل كبیر وتم رفع جھاز الرئة الصناعیة
الخارجیة (الإیكمو) عن الطفلة ثم نقلھا إلى العنایة المركزة للأطفال فى مستشفى العدان لاستكمال علاجھا وتم رفع جھاز التنفس
الصناعي عنھا بنجاح أیضا وھي حالیا فى حالة مستقرة.
ولفت إلى أنه أشرف على علاج الطفلة فریق مشترك من أطباء العنایة المركزة للبالغین المتخصصین فى خدمة (الإیكمو) في
مستشفى العدان برئاسة رئیسة القسم الدكتورة ھدى الفودري ورئیس وحدة العنایة المركزة الدكتور محمد شمساه وأطباء العنایة
المركزة للأطفال فى المستشفى برئاسة الدكتور سلمان الطوالة كما شارك فى علاج الطفلة أیضا فریق متكامل من اختصاصیي  العلاج الطبیعي والتغذیة بالإضافة إلى فریق تمریضي متخصص ب(الإیكمو).
وشدد على سعي وزارة الصحة إلى التوسع فى تقدیم خدمة (الإیكمو) بحیث تشمل المرضى الأطفال والأطفال الخدج الذین یعانون
جراء فشل حاد في الجھاز التنفسي والذي لا یمكن علاجھ بالطرق التقلیدیة وسیعطى ھذا النوع من العلاج فرصة جدیدة للحیاة للعدید
من مرضى الحالات الحرجة فى العنایة المركزة في جمیع مستشفیات دولة الكویت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp us
إغلاق
إغلاق