فيديو :أعنف تدخّل وأغرب ركلة جزاء ضائعة في مباراة واحدة


شهدت مباراة فريق آراو وضيفه زيورخ، في الجولة الخامسة عشر من الدوري السويسري، واقعتين مثيرتين: الأولى تمثلت في تدخل عنيف صُنّف على أنه من أعنف التدخلات في تاريخ كرة القدم؛ فيما تمثلت الثانية في ضياع ركلة جزاء بشكل غريب بأقدام اللاعب التونسي أمين الشرميطي مهاجم “زيورخ”.
فبعد مرور 19 دقيقة على انطلاق المباراة، أشهر الحكم البطاقة الحمراء مباشرة في وجه اللاعب ساندرو فيسير -متوسط ميدان فريق آراو- لتدخّله الخشن على جيل يابي يوبو -لاعب فريق زيورخ- خلال كرة مشتركة؛ حيث أظهرت اللقطات التلفزيونية تعرض اللاعب يابي يوبو لالتواء واضح في القدم اليمنى من شدة التدخل.

وأكد نادي زيورخ أن إصابة لاعبه الإيفواري جيل يابي يوبو خطيرة، وأصدر بياناً قال فيه: “اللاعب أصيب بقطع في الرباط الصليبي الداخلي والخارجي، مع تهتك تام في غضروف الركبة، بالإضافة إلى كسر في صابونة الركبة وعدة كدمات في الفخذ”؛ مشيراً إلى أنه سيغيب عن الملاعب لفترة طويلة.
من جهته، اعتذر اللاعب ساندرو فيسيل عن تصرفه، وقال بعد المباراة: “يؤسفني ما حدث، لم يكن هناك على الإطلاق أي نية من جانبي، كان لديّ واقع مرير مع الإصابة، ولا أتمنى ذلك لأي شخص”.

أما الواقعة المثيرة الثانية؛ فكانت عند حلول الدقيقة 31؛ حيث حصل فريق زيورخ على ركلة جزاء سجّلها التونسي أمين الشرميطي بنجاح؛ لكن حَكَم اللقاء أمره بإعادتها؛ بحجة دخول بعض لاعبي فريقه لمنطقة الجزاء.
وعاد “الشرميطي” لتسديدها مرة أخرى؛ لكن الكرة عاندته بشكل غريب؛ حيث قام بتسديدها بنفس الجهة؛ إلا أن حارس مرمى “آراو” تصدى لها ببراعة؛ ليعود مهاجم الاتحاد السابق ويتابعها؛ إلا أن رد فعل الحارس منعه من تسجيلها بعد تصديه لها مرة أخرى؛ ليتابعها للمرة الثالثة على التوالي برأسه؛ لكن المدافع الكونجولي نيجانجا حَرَمه من التسجيل، بعد أن أبعد الكرة من على خط المرمى بمقصية خلفية رائعة.


أضف تعليقك

تعليقات  0