صحيفة ديلى تليجراف: ياسر عرفات اعتنق المسيحية قبل وفاته



قال صديق سابق للرئيس الفلسطينى الراحل ياسر عرفات، أن رئيس السلطة الفلسطينية السابق ربما يكون قد اعتنق الديانة المسيحية قبل وفاته فى نوفمبر 2004.
وأوضحت صحيفة اليوم السابع نقلا عن الديلى تليجراف، أن الكاتب والمتحدث الإنجيلى البارز، أر تى كيندال، قال إنه ارتبط بعلاقة صداقة قصيرة مع الزعيم

الفلسطينى وصليا معا عدة مرات، مضيفا أن عرفات بكى عندما شاهد فيلم “آلام المسيح” للمخرج ميل جيبسون، وتحدثا بعدها بشأن كيف يمكن أن يصبح

مسيحى. وأكد كيندال فى مقابلة مع مجلة بروميير كريستينتى، البريطانية، أنه صلى خمس مرات مع عرفات وقام بمسحه بالزيت، وأشار أنه كان يصلى لسنوات عدة من أجل الزعيم الفلسطينى حتى استطاع لقاءه، أخيرا، عام 2002، خلال زيارة للأراضى الفلسطينية المحتلة.

وأشار المتحدث الإنجيلى إلى أن أول لقاء كان من المخطط أن يكون لمدة 20 دقيقة فقط، لكنه استمر أكثر من ساعتين ثم أعقبه 4 لقاءات أخرى، وخلال هذا اللقاء

 شاهد عرفات وكيندال فيلم “آلام المسيح”، بحضور حوالى 30 من مساعدى الزعيم الراحل. وتابع كيندال، الرئيس السابق لكنيسة ويستمنستر فى لندن، أن

أعين عرفات امتلأت بالدموع خلال مشاهدة الفيلم وطلب منه أن يصلى لأجله بعد انتهاء الفيلم، وأضاف: “لقد أمسك بيدى وقبض عليها فلقد أراد أن يبعث رسالة لى”.
أضف تعليقك

تعليقات  0