لاعب أمريكي يشهر إسلامه.. والصحافة تتهمه بالخيانة





أشهر ديون وايترز لاعب فريق كليفلاند كفاليرز لكرة السلة، إسلامه الأمر الذي تسبب في أزمة له بسبب الربط بين معتقداته وتجاهله النشيد الوطني لأمريكا.

ووفقا لما نشرته صحيفة US today، أبلغ اللاعب مسؤول الاعلام في الرابطة الاميركية لمحترفي كرة السلة أنه لم يخرج للاصطفاف من اجل السلام الوطني لأنه مسلم حيث فضل البقاء في غرفة خلع الملابس.
إلا أن اللاعب نفى أن يكون اعتناقه الإسلام سببا في عدم تحيته لعلم بلده والوقوف في نشيدها الوطني.

وقال اللاعب :"لا علاقة للدين بالأمر، كل هذا كذب، أؤكد إنني أحب بلدي أمريكا ولطالما وقفت للنشيد الوطني وسأقف مجددا".

ويعتبر وايترز من أفضل لاعبي الـNBA حاليا حيث سجل مع كليفلاند الموسم الماضي 1113 نقطة، وسجل 892 في الموسم الذي سبقه، أما في الموسم الحالي فقد شارك في 5 مباريات حتى الآن وسجل 47 نقطة.

وايترز لم يكن اصلا ضمن التشكيلة الاساسية للمباراة التي نشبت خلالها الأزمة، بسبب خلاف مع المدرب ولذلك لم يخرج من غرفة خلع الملابس قبل انطلاق المباراة أمام يوتا جاز.
أضف تعليقك

تعليقات  0