أسم مستعار

تطور المجتمعات و تحضرها يُقاس في ما يكتبون و كيف يختلفون و ما هي مكانة المرأه لديه و كيف تكون ردة فعلهم تجاه من يُخالفهم ، التحضر الحقيقي أن تحفظ لسانك عن حديث السوء تجاه كل من تختلف معه فما بالك إذا كان من تختلف معه إمرأه و أنت بن صحراء كان يُقاتل أبنائها و هم يصرخون "أنا أخو فلانه" ، تربينا في بيئه تحذرنا مهما كنا سيئين أن لا نشتم إمرأه مهما رأينا منها من سوء ، المرأه في عاداتنا و تقاليدنا فوق حديث السوء و لا يحق لك إذا كنت ترى نفسك "رجلاً" أن تشتمها و إن خالفتك في أمر ما ،

حدث اللامتوقع إنتشرت وسائل التواصل الإجتماعي و "تويتر" تحديداً فـ أصبح الشخص يستطيع أن يكتب تحت إسم مستعار الكارثه أن من يكتب بإسم مستعار أصبحت حتى أخلاقه مستعاره إلا من رحم ربي ،

أصبحنا نقرأ شتائم يندى لها الجبين من حسابات يدعي أصحابها أنهم "رجال" ، شتائم لم تترك أماً و أختاً إلا كانت حطباً لِـ أحقاد هؤلاء المرضى ، البدايه كانت بيد حسابات معروفة التوجه تشتم من يخالفها ثم تطور الأمر و أصبح أغلب من يكتب بإسم مستعار يستعير أخلاقاً شوارعيه معه ،

كانت لدي عاده يوميه أقرأ لأمي و بصدق مايدور في "التايم لاين" في حسابي و أستمتع بتعليقاتها عن كتابات الآخرين ، الآن أنا عاجز عن القراءة لها من هول مارأيت من جنون يعتري البعض و سوء أخلاق ،

لديك مشكله مع نفسك مع المجتمع مع شخص دع الكلمات القبيحه و إترك النساء و إتجه نحو من يستطيع مواجهتك في قضاء أو أي مكان آخر ، ماتفعله في شتمك لإمرأه لن يجعلك في عيوننا رجلاً أبداً..!

أحمد عوض
أضف تعليقك

تعليقات  3


صيته زنيفر
مبدع مقال جميييييل جداً كلام واقعي صح هذا الحاصل بتويتر يسوي حساب مستعار و يتجرد من أخلاقه 🌸🌸
موضي المطيري
اخ لورنس كلامك جميل جداً ومنصف بحق لكن يستحسن ان لا نتهم فقط أيضا بعض النساء تعدت بوقاحتها صفة الأنوثة والحياء التي ميزها الله بها ... بحق انا اكتب باسم مستعار لكوني امرأة انتمي لقبيلة ويصعب أن أعبر عما اشعر به بحرية ان كتبت اسمي صراحة طوال فترة وجودي بتويتر لم اكتب بسماجه ولم اهن احد حتى لو اختلف معي بالرأي ولم اتعرض ابداً لأي إهانة من اي شخص ولله الحمد الانسان يفرض احترامه على الكل باختلاف اساليبهم إن ضبط هو اسلوبه . شكراً لك
غ
المشكله اننا اصبحنا نتعامل مع اشخاص مستعاره لها عدة اوجه تتلون بها كيف تشاء اصبح ابن الصحراء يجيد بل ربما يتقن الغوص في البحار والمحيطات ايضاً!! سنبقى نحترم الغير كما هي تربيتنا حتى لو كنا مجرد حرف في سطور مستعاره...!!