وفد رابطة الصداقة الكويتية الايرانية يتوجه غدا الى طهران


يتوجه وفد رابطة الصداقة الكويتية - الايرانية الشعبي غدا الى العاصمة الايرانية في زيارة يلتقي خلالها الرابطة الايرانية النظيرة وعددا من المسؤولين الايرانيين.

وقال الامين العام لرابطة الصداقة الكويتية - الايرانية عدنان الراشد في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان هذه الزيارة تأتي بعد الزيارة التاريخية التي قام بها سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر

الصباح حفظه الله ورعاه الى الجمهورية الاسلامية الايرانية في شهر يونيو الماضي التي عززت هامش الثقة والعمل السياسي بين البلدين في قضايا ثنائية واقليمية بشكل خاص.

واضاف الراشد ان الزيارات المتبادلة بين الوفود الشعبية في الجانبين من شأنها تعزيز اواصر الصداقة والتعاون ومد جسور التواصل مع الشعب الايراني على جميع المستويات الدبلوماسية والشعبية.

واوضح ان "هذه الزيارة تأتي ضمن سلسلة زيارات سنقوم بها لتعزيز مثل هذه الصداقة العميقة بين البلدين الجارين ونقل الخبرات والآراء والافكار بيننا وبين اخواننا في الجمهورية الاسلامية الايرانية".

وبين ان زيارة الوفد الشعبي الكويتي الحالية الى ايران تمثل خطا موازيا للديبلوماسية الرسمية التي تقوم بها الدولة مؤكدا أهمية مد الجسور الثقافية والاعلامية بين البلدين لإرساء أرضية تفاهم مشتركة.

وذكر الراشد ان الوفد سيقوم بعدة لقاءات خلال زيارته مع كبار المسؤولين في الحكومة الايرانية وعدد من الجمعيات الشعبية والنفع العام اضافة الى زيارة بعض المصانع المحلية والاماكن الاثرية في طهران.

واعرب عن سعادته بتأسيس رابطة الصداقة الكويتية - الايرانية من الجانب الكويتي وتأسيس رابطة مماثلة من الجانب الايراني الامر الذي يفتح المجال لبناء علاقات جيدة بين البلدين في مختلف المجالات ويحقق الأمن بالمنطقة.

يذكر ان الوفد برئاسة الدكتور عبدالرحمن العوضي ونائبه محمد السنعوسي وعضوية كل من كوثر الجوعان والشيخة فوزية الصباح والدكتورة خديجة المحميد والدكتورة كافية رمضان وخليل الطباخ وعمر حمد

العيسى وعبدالحسين السلطان والدكتور مصطفى غلوم والدكتور فهد الشليمي وجاسم اشكناني.
أضف تعليقك

تعليقات  1


الزائرة
الله يحفظكم من شرهم ديروا بالكم لا يحطون لكم سحر باﻷكل .اعوذ بالله