السجن عامين لأمريكية هددت بقتل "أوباما"


أعلنت السلطات الفيدرالية الأمريكية عن صدور حكم يقضي بسجن امرأة من مدينة هيوستن بولاية تكساس الأمريكية، لمدة تقرب من عامين، بتهمة إرسال بريد إلكتروني يهدد حياة الرئيس الأمريكي، باراك أوباما.

وقالت قناة «إن بي سي» الأمريكية إن محكمة هيوستن الفيدرالية أصدرت الحكم على تيدي بير برادايز، 56 عاما، الثلاثاء، مشيرة إلى أن برادايز والتي كانت تعرف سابقاً باسم دينيس أونيل، أقرت بأنها مذنبة، في أغسطس الماضي، بتهديد حياة أوباما.

وأكد الادعاء أنها اعترفت بإرسال رسالة موجهة إلى أوباما، تخبره فيها بأنها تنتقل إلى العاصمة، واشنطن، لقتله.

وأشار إلى أنها، في وقت لاحق، أخبرت اثنين من وكلاء الخدمة السرية عن نيتها، وقالت إنه في حالة عدم استطاعتها ارتكاب ذلك بنفسها، ستقوم باستئجار شخص آخر للقيام بذلك.

أضف تعليقك

تعليقات  0