دراسة صادمة.. ملابس الممرضات محملة بالجراثيم


تواجه المستشفيات معضلة جديدة، فملابس الطاقم الطبي تبدو حافظة وناقلة للجراثيم والبكتيريا، بحسب ما خلصت إليه دراسة فرنسية.

وبينت نتائج الدراسة أن 65% من محتوى ملابس الممرضات محملة بالجراثيم والبكتيريا، و60% من ملابس الأطباء ملوثة بالجراثيم.

وتكمن خطورة الجراثيم في ملابس الكادر الطبي في نقل العدوى ومزيد من الأمراض للمرضى، مثل عدوى الإصابة بفيروس مرسى، وهو نوع من أنواع البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، وتنتشر عادة بين المرضى في المستشفيات.

من جهتها، عملت المستشفيات التي اكتشفت المشكلة، على إلزام الطواقم الطبية بتغيير ملابسهم يومياً، أو استبدالها خلال اليوم الواحد، في حال كانت مدة العمل طويلة.

أما الجديد فهو تصنيع أول نوع ملابس للممرضات والأطباء من أقمشة مضادة للسوائل والبكتيريا التي تحتوي على طبقة عازلة تمنع اختراق السوائل لها، وبالتالي تبقى نظيفة.

وتساعد هذه الملابس المضادة للسوائل في الحد من انتقال البكتيريا بين المرضى، وبالتالي الحد من عدد الإصابات بعدوى المستشفيات.
أضف تعليقك

تعليقات  0