الكرة الكويتية.. بين عقم الاتحاد وحسابات السياسة


لا شك في ان ما تشهده الساحة الرياضية ليس كله رياضة بل الغالب منه هو تصفية حسابات بين اقطاب سياسية رأت ان الوقت مناسب لإستغلال المشهد الرياضي في أغراض سياسية .

أن غضب الجمهور من خسارة المنتخب الكويتي لكرة القدم وخروجه من بطولة كاس الخليج شيء مؤثر ومحبط للجمهور الرياضي الكويتي ، يستحق وقفه جديه تتطلب تغييرا كاملا للطاقم الفني والإداري وحتى على مستوى اللاعبين واعضاء الاتحاد الكويتي ..فالقائمون على الكرة الكويتية  قدموا ما لديهم وحان وقت التغيير .

ولكن كيف نقبل هذه التناقضات التي حصلت من جانب الداعين الى اقتحام مقر اتحاد كرة القدم في العديلية ..

فهل فجر السعيد وعماد السيف وأحمد الجارالله وغيرهم هم من يمثلون الجمهور الرياضي الكويتي ؟؟وهل نزول بعض اعضاء مجلس الأمة المحسوبين على جناح ناصر المحمد هم من يمثل الشارع الرياضي .؟؟

وفي ظل حالة الاستقطاب السائدة ، الحل يكمن في اعطاء المختصين من الرياضيين فرصة كامله وبعيده عن التدخلات السياسية لإصلاح وضعهم الرياضي ..
أضف تعليقك

تعليقات  0