البلدية: اتلاف 18 طنا مواد غذائية منتهية الصلاحية في العاصمة


أعلنت بلدية الكويت قيام فريق الطوارئ التابع لفرع بلدية محافظة العاصمة برصد مخزن للمواد الغذائية ومداهمته أمس بمساندة أمنية واتلاف 18 طنا و 98 كيلوغراما من المواد الغذائية المنتهية الصلاحية فيه تشكل ضررا على الصحة العامة.

وأكدت في بيان صحافي لادارة العلاقات العامة فيها اليوم إنه تم أيضا تحرير محضر اغلاق نهائي للمخزن مشددة على أهمية تفعيل الاجهزة الرقابية ودورها في الحفاظ على صحة وسلامة المستهلكين من خلال التأكد من تطبيق الضوابط والاشتراطات الصحية المتعلق بصلاحية المادة الغذائية للاستهلاك الآدمي.

وناشدت المستهلكين عدم التعامل مع المواد الغذائية مجهولة المصدر والتي قد يتم تداولها في أيام العطلات مهيبة بالجميع سرعة الاتصال بالخط الساخن (139) لتلقي أي بلاغ عن وجود مثل هذه الأماكن التي تقوم بتداول المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك الآدمي ليتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد أصحاب النفوس الضعيفة ومنعهم من المتاجرة بهذه الأغذية بعيدا عن أعين الأجهزة الرقابية المختصة.

في سياق مواز قال مدير فرع بلدية محافظة العاصمة المهندس سعود العنزي في تصريح صحافي إن الحملات التفتيشية التي تنفذها الإدارات الرقابية بفرع بلدية محافظة العاصمة مستمرة لافتا الى أهمية تطبيق لوائح وأنظمة البلدية على المخالفين من خلال تكثيف تلك الحملات في جميع المناطق التي تقع تحت مسؤولية بلدية المحافظة.

وأضاف العنزي أن الحملات التفتيشية المفاجئة التي يتم تنفيذها تعد مكملة للجولات الاعتيادية التفقدية التي تنفذها الجهات الرقابية على الأسواق والمخازن الغذائية للتأكد من استيفائها لكافة الاشتراطات الصحية من اجل الحفاظ علي صحة وسلامة الجميع.

وأوضح أن هذه الحملات تأتي في أطار تنفيذ تعليمات وزير المواصلات ووزير الدولة لشؤون البلدية عيسى الكندري والمدير العام لبلدية الكويت المهندس أحمد الصبيح بتكثيف الحملات التفتيشية لأجهزة البلدية الرقابية للتأكد من تطبيق كافة لوائح وأنظمة البلدية.

من جانبه قال رئيس فريق طوارئ العاصمة طارق القطان إن فريق الطوارئ يقوم بالتفتيش بصفة دورية على جميع المحلات و الأسواق والمخازن بالمحافظة للتأكد من صلاحية التراخيص والمواد الغذائية واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المخالفين.

وأضاف القطان أن الأجهزة الرقابية تعمل على تطبيق الإجراءات القانونية تجاه أي مخالفة للحفاظ على سلامة وصحة المواطنين والمقيمين لافتا إلى أن رصد ومداهمة المصنع قد أسفرت عن مصادرة وإتلاف كمية من المواد الغذائية المنتهية الصلاحية التي تم ضبطها بالمخزن حيث بلغت الكمية 18 طنا و 98 كيلوغراما وتم تحرير 4 محاضر و 3 قرارات إتلاف.

واضاف أنه تم رصد ومتابعة المخزن اثر معلومات عن وجود مخالفات جسيمة به وتمت مداهمته خلال الحملة وضبط المواد الغذائية المنتهية الصلاحية داعيا المواطنين والمقيمين الى التأكد من صلاحية التواريخ على العبوات.

وأكد القطان أن المفتشين يقومون برصد المحلات والمخازن والمصانع بصفة دورية الى جانب متابعة الباعة الجائلين في المحافظة ومخالفة كل من تسول له نفسه الضرر بصحة وسلامة المواطنين والمقيمين.
أضف تعليقك

تعليقات  0