اعتقال وزير بنجلاديشي لتطاوله على فريضة الحج


اعتقلت السلطات البنجلاديشية سياسياً بارزاً في العاصمة دكا لتطاوله على فريضة الحج. ووفقاً لتقارير إخبارية، وضع السياسي عبد اللطيف صديق في السجن بتهمة الإساءة للإسلام، عقب عودته من الهند بعد رحلة طويلة خارج البلاد. وجاءت الدعوات للقبض عليه بعد أن قال أمام تجمع في نيويورك في سبتمبر الماضي إنه “يعارض بشدة الحج”، وهي تصريحات أفضت إلى إقالته من منصبه وزيراً للاتصالات.

 وكانت تعليقاته قد أذكت ردود فعل غاضبة بين الأحزاب الإسلامية التي نظمت احتجاجات ضده، وطالبت تلك الأحزاب إلى جانب أحزاب سياسية معارضة باعتقال فوري له.

وكانت لقطات تلفزيونية صورت في الولايات المتحدة، قد أظهرت صديق وهو يتحدث أمام جمع من المغتربين البنجلاديشيين في نيويورك يتطاول فيها على فريضة الحج، مدعياً أن النبي محمد “وضعها لأسباب تجارية” على حد زعمه. وقال: “يذهب مليونا شخص إلى السعودية لأداء فريضة الحج. إنه إهدار للقوة العاملة. أولئك الذين يؤدون الحج يهدرون القوة الإنتاجية”. وأضاف: “إنهم (الحجاج) يقلصون الاقتصاد وينفقون الكثير من الأموال في الخارج”.
أضف تعليقك

تعليقات  0