عجوز يشوه وجه صديقته الشابة بعد اعتناقها الإسلام


عرضت "فيكى هورسمان" 19 عاما، لعملية تشويه من قبل صديقها السابق "محمد رفيق" 80 عاما.

وحسبما نشرته صحيفة "الديلى ميل" البريطانية، فإن "فيكى" كانت على علاقة بـ"رفيق" المتقاعد على المعاش، وبعد فترة وجيزة اعتنقت الإسلام، ولكنها تركته بعد عام من العلاقة، لأنه كان يسيطر عليها بصورة مبالغة.

فوجئت فيكى عندما قامت بفتح باب منزل إحدى صديقاتها بـ"ويست ميدلاندز" بسائل أسود كالنفط يقع على وجهها ورقبتها، والذي كان حمض الكبريتيك الذي شوهها.

اتهمت الفتاة محمد رفيق بتحريضه كلا من هولمز 25 عاما، وشانون 22 عاما، بإلحاق الأذى بـ"فيكى"، ولكنه نفى الاتهام.



أضف تعليقك

تعليقات  0