تحذير من مزيلات العرق المحتوية على مادة الألومينيوم



حذر المعهد الألماني لتقييم المخاطر من استخدام مزيلات العرق المحتوية على مادة الألومينيوم لفترات طويلة.

وقالت أريانه لنتسنر، الخبيرة لدى المعهد الألماني: "يتعين على من يستخدم مزيلات العرق المحتوية على الألومنيوم في منطقة الإبطين، ألا يقلل مطلقا من خطورة ذلك". وأضافت لنتسنر: "لم يثبت علميا حتى الآن أن هناك علاقة واضحة بين امتصاص الجسم للألومينيوم والإصابة بمرض الزهايمر أو سرطان الثدي"، ولكنها أشارت في الوقت ذاته أنه ثبت أن امتصاص الجسم لكميات كبيرة من الألومينيوم يمكن أن يؤدي إلى إلحاق تلفيات عصبية لدى الإنسان.

ويناقش المعهد الألماني في منتدى يستمر حتى غدا الخميس، العلاقات الممكنة بين امتصاص الجسم لمادة الألومينيوم والإصابة بالزهايمر وسرطان الثدي. لذا شدد خبراء المعهد الألماني على ضرورة إجراء مجموعة من الأبحاث لاكتشاف مدى تأثير الألومينيوم على جسم الإنسان عند استخدامه لفترات طويلة.

وأوصى خبراء المعهد بضرورة الحد من مادة الألومينيوم في مزيلات العرق على سبيل الاحتياط. تجدر الإشارة إلى أن مادة الألومينيوم توجد أيضا في بعض مستحضرات التجميل والأطعمة المغلفة ومعجون الأسنان.
أضف تعليقك

تعليقات  0