الكويت تؤكد أهمية تنمية قطاع السياحة في منظمة التعاون الاسلامي


اكد وكيل وزارة المالية المساعد للشؤون الاقتصادية سامي الصقعبي هنا اليوم أهمية تنمية قطاع السياحة بين الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاسلامي.

وقال الصقعبي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) عقب اختتام اعمال الدورة ال30 للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الاسلامي (كومسيك) ان قطاع السياحة يمثل أحد الركائز الاساسية في الدخل سواء للدول ذات الدخل المحدود أو المرتفع مشددا على أهمية دور الشراكات بين القطاعين العام والخاص في هذا القطاع.

واوضح ان من أهم البنود التي أقرها جدول اعمال الدورة الاشادة بجهود رئيس المؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة الدكتور وليد الوهيب على جهوده في تمويل برامج (كومسيك) حيث بلغت أنشطة تمويل التجارة 1ر5 مليار دولار خلال العام الجاري.

واضاف الصقعبي ان (كومسيك) اكدت على اهمية اشراك جميع الدول الأعضاء عند اقرار برنامج العمل العشري الجديد لمنظمة التعاون الاسلامي والالتزام بما ورد في الاستراتيجية الجديدة للكومسيك من اجل تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء.

وذكر ان (كومسيك) اقرت التحديات التي تواجه الدول الاسلامية في ظل المستجدات الاقتصادية العالمية منها القضاء على الفقر حيث تعاني 21 دولة عضوا بالمنظمة ضعفا في النمو من أصل 57 دولة مشيرا ان اللجنة رحبت بانضمام اليمن لمنظمة التجارة العالمية.

وعن برامج (كومسيك) المستقبلية قال الصقعبي ان اللجنة اقرت خطة التنمية لما بعد عام 2015 وسيكون موضوع تحسين الخدمات الاساسية محل بحث في الدورة ال31 للجنة متوقعا ان يرتفع حجم التجارة البينية بين الدول الأعضاء من 18 بالمئة الى 21 بالمئة خلال العام المقبل.

وترأس وفد الكويت في اجتماع (كومسيك) وزير المالية أنس الصالح بمشاركة عميد السلك الدبلوماسي سفير دولة الكويت لدى تركيا عبدالله الذويخ والقنصل العام لدولة الكويت في اسطنبول الشيخ فهد سالم الصباح والصقعبي والوكيل المساعد للمنظمات العالمية والتجارة الخارجية الشيخ نمر الصباح.
أضف تعليقك

تعليقات  0